Accessibility links

صورة ستالين على دفتر مدرسي تثير جدلا في روسيا


صورة لجوزيف ستالين

صورة لجوزيف ستالين

أثار دفتر مخصص لتلاميذ المدارس يحمل على غلافه صورة لجوزيف ستالين جدلا واسعا في روسيا منذ ظهوره في الأسواق بداية هذا الأسبوع.

وفي وقت حذر فيه نشطاء حقوق الإنسان من احتمال أن يَغرس الدفتر صورة إيجابية عن ستالين في عقول الأطفال، سارع الزبائن إلى شرائه من مكتبات موسكو.

واعتبر المتخصصون الروس أن هذه الدفاتر المدرسية تشكل تعديا على تاريخ ومعاناة الشعب الروسي خلال حكم ستالين.

وفي استجابة لنداءات عديدة لاتخاذ الإجراءات اللازمة، قال وزير التعليم الروسي اندريه فورسينكو إنه لا يوافق على هذا الدفتر، ولكن لا وسيلة قانونية لديه تمكنه من منع نشره أو بيعه.

من جانبهم دافع المسؤولون في شركة "ألت" التي تولت نشر هذه الدفاتر عن هذه الخطوة قائلين " لا يمكننا أن نغض النظر عن الدور الذي اضطلع به ستالين. يمكننا أن نتناقش في هذا الدور وننتقده، لكن لا يمكننا أن نتجاهل أنه جزء من تاريخ روسيا الذي يتعلمه الأطفال في المدارس".

وعلى الرغم من أنه كان مسؤولا عن مقتل الملايين من مواطنيه، إلا ان جوزيف ستالين حظي بتقدير كبير لأنه قاد الاتحاد السوفيتي السابق إلى النصر في الحرب العالمية الثانية وأشرف على صعوده كقوة صناعية وعسكرية عظمى.

وما زال الجدل يدور في روسيا حتى الآن حول شخصية ستالين ودوره في بناء الاتحاد السوفيتي وانتصاره على الفاشية ، لكن القلائل يريدون عودة فترة القمع الستالينية.
XS
SM
MD
LG