Accessibility links

logo-print

تباين آراء النواب بشأن تصريحات بان كي مون عن العراق


بغداد - إسماعيل رمضان

رحب النائب عن التحالف الكردستاني محسن سعدون بالملاحظات التي أبداها الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون التي حذر فيها من عواقب استمرار الأزمة السياسية الحالية، فيما قللت النائبة عن ائتلاف دولة القانون سميرة الموسوي من أهمية ما جاء في التقرير.

ووصف النائب السعدون في تصريحات لـ"راديو سوا" ما قاله بان كي مون بشأن الأوضاع في العراق بالمهم، وطالب كل القادة السياسين بأن يأخذوا كلام مون بالإعتبار وأن يحلوا المشاكل العالقة التي "تحولت إلى مطلب شعبي".

لكن النائبة عن ائتلاف دولة القانون سميرة الموسوي ترى أن الوضع الأمني في العراق لم يعد مقلقا كما ورد في الملاحظات التي أوردها بان على التقرير الدوري الثاني لبعثة الامم المتحدة الى العراق اليونامي، وأفادت في تصريح لـ"راديو سوا" أن الوضع الأمني آخذ في الاستقرار "والدليل على ذلك سيطرة الأجهزة الأمنية بشكل كامل وانعقاد القمة العربية".

وأعرب النائب عن القائمة العراقية وليد المحمداوي عن اتفاقه مع تصريحات الأمين العام للأمم المتحدة.

أما عضو لجنة حقوق الإنسان في مجلس النواب أشواق الجاف فعلقت على ما جاء في تصريحات بان كي مون التي دعا فيها العراق إلى تجميد عقوبة الإعدام قائلة: "هذا الملف حساس وخطير لاسيما وأن الإرهاب حصد أرواح الكثير من العراقيين وبالتالي فان عقوبة الاعدام هي عقوبة تتناسب مع الإرهاب، لكن لا أستبعد أنه في الفترة القادمة عندما يقل بطش الإرهاب في العراق سيكون هناك مناقشة لإلغاء عقوبة الإعدام".

وكان الأمين العام للأمم المتحدة قد أبدى قلقه من الهجمات على المدنيين التي قال إنها تقع بشكل شبه يومي كما دعا الحكومة إلى تجميد استخدام عقوبة الإعدام واتخاذ المزيد من التدابير لضمان حماية الحقوق والحريات الأساسية للعراقيين.

XS
SM
MD
LG