Accessibility links

logo-print

اتفاق دولي على عدم تنفيذ سورية وقفا كاملا لإطلاق النار وترحيب عربي


اتفق الرئيسان باراك أوباما ونظيره الفرنسي نيكولا ساركوزي الخميس على أن الحكومة السورية لم تنفذ خطة وقف إطلاق النار التي وضعها المبعوث الدولي المشترك كوفي أنان بشكل تام.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني في إفادة صحافية: "دعا الزعيمان النظام للتطبيق التام لخطة أنان، مشيرين إلى أن المجتمع الدولي سيحكم على النظام من خلال أفعاله وليس أقواله".

وأضاف المتحدث أن القوات السورية تنفذ الآن وقفا "أوليا" وليس كاملا لإطلاق النار، وأن الرئيس السوري بشار الاسد ما زال في وضع يتيح له استئناف الهجوم على المعارضة مع بقاء قواته في أماكنها بالمدن.
ونسبت وكالة رويترز لكارني قوله إنه لن يكون وقفا كاملا لإطلاق النار ما لم يتم سحب كل القوات والأسلحة الثقيلة من المدن.

وبالمثل قال رئيس وزراء تركيا رجب طيب أردوغان الخميس، موضحا أن خطة أنان المؤلفة من ست نقاط بينها سحب القوات والأسلحة الثقيلة من المدن لم تنفذ حتى الآن.

وابلغ أردوغان مؤتمرا صحافيا في العاصمة التركية "هناك خطة من ست نقاط طرحها أنان. لا أعتقد أن هذه الخطة تنفذ. لا يوجد شيء من هذا القبيل".

أنان: سورية لم تلتزم بشكل كامل بوقف إطلاق النار

وفي السياق ذاته، قالت السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة سوزان رايس إن المبعوث الخاص للأمم المتحدة والجامعة العربية كوفي أنان أبلغ مجلس الأمن الخميس بأن سورية لم تلتزم بشكل كامل بشروط وقف إطلاق النار.

وأضافت رايس التي ترأس مجلس الأمن الشهر الحالي "أكد السيد أنان أن ما حدث اليوم لا يمثل التزاما كاملا من جانب الحكومة السورية، حيث ما زالت الأسلحة موجودة داخل المراكز السكانية وحولها".

وشددت على ضرورة عودة القوات السورية والمدرعات إلى ثكناتها على الفور.

ترحيب عربي

عربيا، رحب الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي بالتطور الايجابي في سورية بعد الهدوء الذي ساد البلاد الخميس تبعا لوقف إطلاق النار.

وطلب العربي من المبعوث المشترك للأمم المتحدة والجامعة العربية سرعة إيفاد المراقبين إلى الأراضي السورية لمراقبة تنفيذ وقف إطلاق النار، وللتحقق من الالتزام بالعناصر الأخرى لخطة المبعوث المشترك.

وأعرب العربي عن أمله في أن تكون هذه بداية تمكن المبعوث المشترك من التحرك نحو خطوات التسوية السياسية للأزمة السورية.
XS
SM
MD
LG