Accessibility links

logo-print

أنجيلينا جولي مرة أخرى مبعوثة خاصة للأزمات واسعة النطاق


النجمة الأميركية أنجيلينا جولي

النجمة الأميركية أنجيلينا جولي

قالت المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين يوم الثلاثاء إن النجمة الأميركية أنجيلينا جولي سوف تستغل بريقها وشهرتها كنجمة للفت الانتباه إلى بعض من أسوأ الكوارث الإنسانية في العالم.

وتضطلع جولي التي عملت بالفعل لأكثر من عشر سنوات كسفيرة للنوايا الحسنة للمفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بدور جديد كمبعوثة خاصة للأزمات واسعة النطاق التي تجبر أعدادا ضخمة من المدنيين على الفرار من أوطانهم.

ومن المتوقع أن تركز جولي على حالات الطوارئ المعقدة وأزمات اللاجئين المطولة في دول مثل أفغانستان والصومال وهي أزمات دفعت الملايين من مواطني هذه الدول إلى اللجوء إلى دول مجاورة.

وقال إدريان أدواردز المتحدث باسم المفوضية في تصريح صحافي في جنيف: "يسر المفوضية أن تعلن اليوم إسنادها دورا جديدا وموسعا للمفوضية لأنجلينا جولي كمبعوثة خاصة للمفوض السامي انطونيو جوتيريس".

وكان من المقرر أن يتم إعلان جولي ممثلة خاصة لأزمة اللاجئين الأفغان في شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي لكنه لم يتم التوصل إلى اتفاق نهائي بهذا الشأن.

وأضاف إدواردز: "بموجب دورها الجديد من المتوقع أن تركز جولي على الأزمات واسعة النطاق التي تتسبب في نزوح كبير للناس وأن تمثل المفوضية العليا والسيد جوتيريس على المستوى الدبلوماسي".

وقامت جولي بالفعل بـ40 زيارة ميدانية للمناطق الساخنة في 20 دولة لصالح المفوضية في دول من ضمنها باكستان وهايتي والعراق وسورية وتشاد. وقال إدواردز إن جولي تبرعت بما لا يقل عن خمسة ملايين دولار في العمليات الرامية إلى صيانة الأرواح.
XS
SM
MD
LG