Accessibility links

السعودية تنفذ مشروعات للكهرباء بقيمة 27 مليار دولار


جانب من شارع الملك عبد الله في الرياض

جانب من شارع الملك عبد الله في الرياض

أعلنت الشركة السعودية للكهرباء أنها تقوم بتنفيذ عدد من المشروعات في المملكة تتجاوز تكلفتها مئة مليار ريال، أي ما يعادل حوالي 27 مليار دولار، تلبية للطلب المتزايد والمستمر على الكهرباء في البلاد.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية عن التقرير السنوي للشركة لعام 2011 أنه إلى جانب المشاريع الحالية للشركة، التي تأسست في عام 2000، هناك خطة متكاملة للأعوام العشرة المقبلة بكلفة 452 مليار ريال، أي ما يعادل 121 مليار دولار.

من جانبه أشار الرئيس التنفيذي للشركة علي البراك إلى "تعزيز قدرات المنظومة الكهربائية بما يواكب النمو الاقتصادي الكبير والمتسارع المتمثل في زيادة الطلب على الطاقة الكهربائية بنسبة وصلت إلى ثمانية بالمئة سنويا".

وأكد البراك زيادة قدرات توليد الطاقة المتاحة من 24 ألف ميغاوات إلى أكثر من 51 ألفا، وزيادة شبكات نقل الطاقة من 29 ألف كيلومتر دائري إلى أكثر من 49 ألفا، وكذلك زيادة شبكات التوزيع من 219 كيلومتر دائري إلى 409 آلاف، فضلا عن ارتفاع عدد المشتركين من 3,5 مليون مشترك إلى 6,3 مليون، وزيادة عدد المدن والقرى المزودة بالكهرباء من سبعة آلاف إلى أكثر من 12 ألفا.

من جهة أخرى كشف الرئيس التنفيذي للشركة أن معدلات توطين الوظائف بلغت 87 بالمئة إلا أنه لم يذكر أعداد الموظفين.

جدير بالذكر أن الكهرباء تنتتج في أكبر مصدر للنفط في العالم في منشآت تعمل بشكل حصري تقريبا بالنفط الذي تحصل عليه بأسعار تكاد تساوي أقل من خمسة بالمئة من سعرها في الأسواق العالمية.

وتستهلك السعودية محليا حوالي 2,5 مليون برميل من النفط يوميا من أصل إنتاج يلامس العشرة ملايين برميل أحيانا، نصف هذه الكمية تستخدم في محطات لإنتاج الطاقة التي يزيد معدل استهلاكها سنويا بنسبة 12 بالمئة.

وتتجه المملكة بشكل متزايد حاليا نحو تطوير مصادر للطاقة لا تعتمد على النفط مثل الطاقة الشمسية والهوائية كما أطلقت مشروعات لتكرير المياه، وأخر لإنشاء مدينة الملك عبدالله للطاقة النووية والمتجددة من أجل إجراء أبحاث حول الطاقات البديلة.
XS
SM
MD
LG