Accessibility links

اجتماع لبحث أسباب غياب النساء عن مشاورات الإجتماع الوطني


جانب من الاجتماع

جانب من الاجتماع

بغداد - إياد الملاح

أسباب غياب المرأة عن الحوارات الدائرة بشأن التحضير لعقد الاجتماع الوطني، كان العنوان الأبرز في الحلقة النقاشية التي عقدتها في بغداد صباح الإثنين مجموعة من النشطاء المدنيين تطلق على نفسها "مجموعة تفعيل القرار 1325 " الصادر عن مجلس الأمن والمعني بدعم النساء للمشاركة في مواقع صنع القرار وتوفير الحماية لهن.

مراسل "راديو سوا" حضر الندوة والتقى برئيسة معهد المرأة القيادية سندس عباس التي أكدت على أهمية تكثيف الحوارات مع صناع القرار للوقوف على أسباب تغييب المرأة وحثهم على إشراكها بشكل فاعل في المشهد السياسي.

واستطلع المراسل آراء عدد من البرلمانيات اللواتي حضرن الحلقة النقاشية حول أسباب عدم مشاركتهن في اللجان التحضيرية لعقد الاجتماع الوطني، وبهذا الشأن قالت النائبة عن التحالف الوطني بتول فاروق إن الكتل السياسية تمارس سياسية ممنهجة لتهميش النساء.

من جانبها، أشارت النائبة عن ائتلاف دولة القانون باسمة الساعدي إلى أن عضوات مجلس النواب يخضعن للضغوط السياسية من قبل الكتل النيابية.

وتجدر الإشارة إلى أن أكثر من 100 نائب تقدموا بمقترح إلى اللجنة القانونية النيابية لتضمين قانون الأحزاب المزمع إقراره في مجلس النواب فقرة تلزم الأحزاب السياسية منح المرأة 25 بالمئة من المواقع السياسية.

XS
SM
MD
LG