Accessibility links

logo-print

المحافظون يرسخون هيمنتهم في الانتخابات الإيرانية


الرئيس الإيراني وزوجته يصوتان في الانتخابات المحلية

الرئيس الإيراني وزوجته يصوتان في الانتخابات المحلية

مني الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد بمزيد من الانتكاسات في انتخابات إعادة برلمانية ينظر إليها على أنها مؤشر لسباق الرئاسة في العام القادم.


وأظهرت النتائج التي أعلنتها وزارة الداخلية يوم السبت تقدم الجبهة المتحدة للمحافظين، وهي تحالف لجماعة من المحافظين المرتبطين بخامنئي توجه انتقادات إلى أحمدي نجاد، في الانتخابات التي جرت يوم الجمعة تلتها مباشرة جبهة إيران الإسلامية للمقاومة وهي جماعة متشددة.

وأشادت السلطات الإيرانية بالنتيجة التي وصفتها بأنها "انتصار مدو لإيران وهي تتأهب لخوض مفاوضات نووية مع الغرب".

وتؤيد الجبهة المتحدة خامنئي لكن بعض أعضائها كانوا يعملون مع أحمدي نجاد الذي يقولون إنه يحاول تقويض نظام الحكم الديني، لاسيما وأنه لم يعد يتمتع بحظوة لدى الزعيم الأعلى آية الله علي خامنئي.

وجرى التنافس في هذه الجولة على نحو 65 مقعدا في المجلس المؤلف من 290 مقعدا من بينها 25 في العاصمة طهران حيث أظهرت النتائج الأولية انقساما بين الجبهتين المحافظتين الرئيسيتين، الجبهة المتحدة وإيران الإسلامية.

ومثلما كان الحال في الجولة الأولى فإن الأحزاب التي تحالفت مباشرة مع أحمدي نجاد لم تحقق نتائج طيبة لكن المستقلين كان ظهورهم واضحا وربما يساعده بعضهم في ما يتوقع أن يكون عاما أخيرا صعبا له في السلطة، لاسيما وأن عدد هؤلاء المستقلين قد تجاوز 70بالمئة من مجموع الفائزين حتى الآن.

يذكر أن خامنئي كان قد أيد أحمدي نجاد في انتخابات الإعادة عام 2009 رافضا كل مزاعم المعارضة عن تزوير أدى إلى اسوأ اضطرابات في تاريخ الجمهورية الإسلامية استمرت ثمانية أشهر.

لكن أحمدي نجاد نأى بنفسه عن أكبر سلطة في إيران من خلال اتخاذ قراراته السياسية بنفسه، كما أن رئيس فريق العاملين لديه اصفنديار رحيم مشائي واجه اتهامات بأنه يتزعم "تيارا منحرفا" يسعى لتقويض الدور السياسي لرجال الدين.

ويقول المراقبون إنه لن يكون للانتخابات تأثير كبير على السياسة النووية أو الخارجية لطهران التي يحددها خامنئي.

ومن المقرر أن تجتمع إيران مع القوى الدولية الكبرى في بغداد يوم 23 مايو/أيار لبحث نزاعهم بشأن البرنامج النووي الإيراني، الذي يشتبه الغرب في أنه يستهدف تصنيع سلاح نووي بينما تقول إيران إنه مخصص للأغراض السلمية.

XS
SM
MD
LG