Accessibility links

السفير السعودي في القاهرة يؤكد انتهاء الأزمة بين البلدين


مظاهرة أمام السفارة السعودية في القاهرة

مظاهرة أمام السفارة السعودية في القاهرة

أعلن أحمد عبد العزيز قطان سفير السعودية لدى القاهرة أن الأزمة "العابرة بين مصر والسعودية انتهت"، وذلك في تصريح له خلال مؤتمر صحافي يوم الأحد لدى عودته إلى القاهرة بعد استدعاء المملكة له على خلفية الاحتجاجات ضد احتجاز محامي مصري في السعودية.

وأرجع قرار عودته للقاهرة إلى ما أظهره الشعب المصري من "مشاعر نبيلة والوفد المصري الذي زار المملكة والبيانات التي ظهرت من مجلسي الشعب والشورى والوزراء والقوات المسلحة، ساعدت في احتواء هذا الأمر، وكذلك اتصال المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة بخادم الحرمين الشريفين" .

واتهم وسائل الإعلام بتبني "قضية مختلقة" للمحامي أحمد الجيزاوي الذي احتجزته السلطات السعودية لدى وصوله مطار جدة واتهمته بالاتجار في المخدرات، بينما تقول منظمات حقوقية إن القضية مسيسة وأن الناشط اعتقل على خلفية دفاعه عن سجناء مصريين في المملكة.

وصرح السفير السعودي خلال المؤتمر الصحافي إن السجناء في السعودية "نوعان الأول الذين تم إصدار أحكام قضائية والآخرون الذين لم يقدموا للمحاكمة وهم متهمون في قضايا إرهابية".

ونفي وجود تراجع أو انسحاب للاستثمارات السعودية بمصر بسبب محاكمة الرئيس السابق حسني مبارك قائلا إن "علاقتنا مع مبارك انتهت يوم 11 فبراير 2011، ولنا الآن علاقة وطيدة مع المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يرأسه المشير طنطاوي هذا الرجل الذي أحترمه كثيرا".
XS
SM
MD
LG