Accessibility links

logo-print

أبو النجا تنفي مجددا أي نية لاستقالة الحكومة


وزيرة التعاون الدولي فايزة أبو النجا (الثانية من اليسار) في جلسة برلمانية

وزيرة التعاون الدولي فايزة أبو النجا (الثانية من اليسار) في جلسة برلمانية

قالت فايزة أبو النجا وزيرة التخطيط والتعاون الدولي إنه ليس هناك أي اتجاه لتقديم الحكومة لاستقالتها وتحويلها من حكومة إنقاذ وطني إلى حكومة تسيير أعمال، وذلك في ردها على ما تردد من مقترحات برلمانية بهذا الشأن .

وقالت أبو النجا في تصريحات صحافية إنه إذا كان هناك أي تغيير أو تعديل وزاري فسيكون رئيس مجلس الوزراء أول من يعلنه .

ويطالب البرلمان المصري الذي يهيمن عليه التيار الإسلامي المجلس العسكري بإقالة حكومة كمال الجنزوري، بسبب الانفلات الأمني والأزمات الاقتصادية التي تمر بها البلاد.

وعقد المجلس العسكري في وقت سابق اجتماعا مع لجنة مصغرة من رؤساء الهيئات البرلمانية وبعض الأحزاب قدم خلاله ثلاثة مقترحات تمثلت في أن تستقيل الحكومة،( كما يطالب البرلمان) أو يحدث تعديل وزاري، أو تعيين حكومة تسيير أعمال، وكذلك مناقشة مسألة إعلان دستوري مكمل تحدد فيه صلاحيات رئيس الجمهورية بالنظر إلى إمكانية عدم الانتهاء من صياغة الدستور قبل الانتخابات.

وفي هذا الشأن، دعت عشرة أحزاب وحركات سياسية ليبرالية ويسارية الثلاثاء البرلمان إلى إضافة إعلان دستوري مكمل للإعلان الحالي يحدد صلاحيات رئيس الجمهورية، وإلى إجراء انتخابات رئاسية "شفافة ونزيهة في موعدها المقرر في 23 من الشهر الحالي".

كما دعت البرلمان إلى الانتهاء من تشكيل الجمعية التأسيسية للدستور متهمة جماعة الإخوان المسلمين بالعمل على تعطيل تشكيل هذه الجمعية.
XS
SM
MD
LG