Accessibility links

logo-print

الإنتربول يصدر مذكرة توقيف دولية بحق الهاشمي


صحفة من موقع الانتربول تظهر بطاقة التوقيف الحمراء للهاشمي

صحفة من موقع الانتربول تظهر بطاقة التوقيف الحمراء للهاشمي

أصدرت الشرطة الدولية "الإنتربول" الثلاثاء مذكرة توقيف حمراء تطالب بتسليم نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي المتهم بقضايا تتعلق بالإرهاب، وطالبت الدول الـ190 الأعضاء فيها بالمساعدة في تحديد مكان الهاشمي وتوقيفه.

وقال أمين عام الانتربول رونالد نوبل في بيان نقلته وكالة الصحافة الفرنسية إن هذه المذكرة ستحد من قدرة الهاشمي على السفر والمرور عبر الحدود الدولية، واعتبرها وسيلة مهمة لمساعدة السلطات في العالم على تحديد مكانه واعتقاله.

وأضاف نوبل أن صدور المذكرة يظهر أيضا التزام السلطات العراقية بالعمل مع أجهزة الشرطة في جميع أنحاء العالم عبر الانتربول لتوقيف أفراد متهمين بارتكاب جرائم خطيرة، حسب قوله.

الهاشمي مستعد للمثول أمام المحكمة

من جهته، أعلن الهاشمي الذي من المفترض أن تبدأ محاكمته غيابيا الخميس في بيان على موقعه الالكتروني الثلاثاء أنه ليس فوق القانون، وأعرب عن استعداده للمثول أمام المحكمة حتى في بغداد شرط ضمان أمنه وإجراء محاكمة عادلة له.

ونشر موقع الهاشمي مقتطفات من مقابلة أجرتها صحيفة الشرق الأوسط اللندنية مع الهاشمي ذكر فيها أنه متأكد من براءته وبراءة أفراد حمايته.

وأشار نائب رئيس الجمهورية، الذي يقوم بزيارة لتركيا، إلى أنه كان على وشك العودة إلى أربيل عاصمة كردستان العراق الثلاثاء، لكنه عدل عن ذلك نزولا عند طلب سياسيين عراقيين لم يحدد هويتهم.

بالمقابل، قلل القيادي في القائمة العراقية علاء مكي من شأن المذكرة التي أصدرتها الإنتربول بحق الهاشمي، وأشار إلى أن المذكرة لن تغير من الوضع شيئا.

وأضاف مكي أن العراقية تواصل جهودها في الداخل للتوصل إلى حل سياسي لقضية نائب الرئيس، مشيرا إلى أن الحكومة التركية لن تستجيب لطلبات الأنتربول.

أردوغان يؤكد دعمه للهاشمي

من جهته، توقع رئيس الحكومة التركية رجب طيب أردوغان أن يعود الهاشمي إلى العراق بعد أن ينهي في تركيا معالجته من بعض المشاكل الصحية.

وجدد أردوغان خلال زيارة إلى روما دعمه للهاشمي في الخلاف مع السلطات العراقية، وقال حسب ما نقلته عنه وكالة أنباء الأناضول التركية "مثلما قلت في السابق، لقد دعمناه وسنواصل دعمه بهذا الشأن".

جدير بالذكر أن تركيا عضو في منظمة الشرطة الدولية منذ عام 1930، فيما دخل العراق في عضوية المنظمة عام 1967.
XS
SM
MD
LG