Accessibility links

سعي للتركيز على الأزمة الأفغانية في قمة حلف الأطلسي


الأمين العام للحلف الأطلسي أندرس فوغ راسموسن

الأمين العام للحلف الأطلسي أندرس فوغ راسموسن

التقى الرئيس أوباما الأمين العام للحلف الأطلسي أندرس فوغ راسموسن قبل قمة مرتقبة للحلف واتفقا على التركيز خلالها على النزاع في أفغانستان.

واتفق المسؤولان خلال اجتماع أمس الأربعاء في البيت الأبيض على أن القمة ستكون فرصة لإعادة التأكيد على التزام الحلف على إطار المرحلة الانتقالية والانتقال من دور قتالي إلى دعم القوات الأفغانية للاكتفاء والاستمرار.

وسيواجه الحلف خلال القمة مسألة تعهد الرئيس الفرنسي المنتخب فرنسوا هولاند بتسريع انسحاب قوات بلاده من أفغانستان.

ومن بين مواضيع الحملة الانتخابية لهولاند تعهده بإعادة الجنود الفرنسيين الثلاثة آلاف المنتشرين في أفغانستان هذا العام إي قبل عامين على الموعد الذي حدده الحلف الأطلسي من اجل تسليم مسؤولية الأمن بشكل كامل إلى القوات الأفغانية بحلول 2014.

وقال البيت الأبيض إن الولايات المتحدة ستحث على تطوير الحلف وتعزيز الشراكات وتحديد تفاصيل الانسحاب من أفغانستان خلال القمة.

وينتشر 130 ألف عنصر غالبيتهم من دول أعضاء في الحلف الأطلسي إلى جانب قرابة 350 ألف جندي أفغاني لمساعدة حكومة حميد كرزاي على محاربة متمردي حركة طالبان.

كما تباحث أوباما وراسموسن في أهمية شراكات الحلف مع دول غير أعضاء فيه، واتفقا على أن القمة يمكن أن تشكل فرصة للتركيز على الحاجة إلى دول حليفة لتعزيز القدرات الدفاعية للحلف في المستقبل.
XS
SM
MD
LG