Accessibility links

logo-print

المالكي ينتقد اجتماع أربيل الخماسي


رئيس الوزراء نوري المالكي

رئيس الوزراء نوري المالكي

قال رئيس الوزراء نوري المالكي إن الاجتماع الخماسي الذي عقد في أربيل نهاية الشهر الماضي يستهدف الحيلولة دون عقد الإجتماع الوطني، مضيفا أن بعض القادة السياسيين الذين شاركوا في الاجتماع أرادوا من خلاله استهداف شخص معين.

وجدد المالكي الدعوة إلى معالجة القضايا الخلافية من خلال عقد الإجتماع الوطني وبما ينسجم مع مبادئ الدستور، وقال إن أكثر المسائل إجهادا للدولة هي الخلافات مع حكومة إقليم كردستان.

ونقل بيان لمكتبه الاعلامي عنه القول خلال حديثه لإحدى القنوات الكردية الخميس إن قوة العراق تأتي من خلال تحالف أبنائه مع بعضهم، وليس عن طريق التحالف مع الآخرين.

وأوضح المالكي أن تأكيده على هوية كركوك العراقية خلال جلسة عقدها مجلس الوزراء في المدينة الثلاثاء الماضي، يعني أنها مدينة كل المكونات.


وكان الاجتماع الذي عقد في أربيل في الثامن والعشرين من الشهر الماضي قد انتهى بتسليم التحالف الوطني رسالة تضمنت التلويح بسحب الثقة عن حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي في حال عدم التزامه بالاتفاقات بين الكتل السياسية.

وشارك في الاجتماع كل من رئيس الجمهورية جلال طالباني ورئيس مجلس النواب أسامة النجيفي ورئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر ورئيس قائمة العراقية أياد علاوي.
XS
SM
MD
LG