Accessibility links

اشتباكات بين الجيش اللبناني وعناصر متشددة في طرابلس شمال لبنان


متظاهرون اسلاميون في طرابلس يهتفون بسقوط نظام بشار الأسد

متظاهرون اسلاميون في طرابلس يهتفون بسقوط نظام بشار الأسد

أفادت وكالة الصحافة الفرنسية بأن تبادلا لإطلاق النار وقع مساء السبت بين عناصر من الجيش اللبناني وعناصر متشددة كانت تتظاهر في طرابلس في شمال لبنان، مطالبين بالإفراج عن أحد الأشخاص المتهمين بالإرهاب.

وحصل إطلاق النار بين الطرفين عندما حاول المتظاهرون الإسلاميون المؤيدون للثورة في سورية الاقتراب من مقر تابع للحزب السوري القومي الاجتماعي وهو حزب لبناني يناصر النظام القائم في سورية.

وكان مئة من الشبان الإسلاميين قد نصبوا السبت خياما عند المدخل الجنوبي للمدينة وحملوا رايات سوداء عليها عبارة "لا اله إلا الله محمد رسول الله" إضافة إلى العلم السوري القديم الذي يستخدمه معارضو النظام في سورية وذلك احتجاجا على اعتقال شخص يدعى شادي المولوي في طرابلس.

وأعلنت المديرية العامة للأمن العام اللبناني في بيان السبت أنه تم توقيف المولوي بتهمة تواصله مع تنظيم إرهابي.

من جانبها، أصدرت الجماعة الإسلامية بيانا انتقدت فيه طريقة اعتقال المولوي، وما وصفته بالأسلوب المستهجن في استدراج المواطنين تمهيدا لاعتقالهم بشكل مخالف للأنظمة والقوانين.

وتكرر السلطات السورية القول إن مسلحين يتسللون من لبنان مع أسلحة إلى سوريا لمساعدة المعارضين الذين يريدون الإطاحة بنظام الرئيس بشار الأسد.

مقتل شخص في المنطقة السنية

وفي حادث منفصل، سمع إطلاق نار في منطقة القبة ذات الغالبية السنية في طرابلس فجر الأحد ما أدى إلى مقتل أحد سكانها.
XS
SM
MD
LG