Accessibility links

logo-print

اغتيال أحد المرشحين للانتخابات النيابية في ليبيا


مواطن ليبي في أحد مراكز تسجيل الناخبين

مواطن ليبي في أحد مراكز تسجيل الناخبين

تعرض مرشح الانتخابات التشريعية الليبية خالد أبو صلاح لعملية اغتيال بعد فترة وجيزة من تقديم ترشيحه لدى لجنة الانتخابات في مدينة أوباريس جنوبي ليبيا.

وقال نائب رئيس اللجنة العليا للأمن محمد صلاح إن أبو صلاح، وهو طبيب في الأربعين من عمره، لقي حتفه على بعد ثلاثين كيلومتر من أوباريس، مشيرا إلى أن خمس سيارات يقودها مسلحون لاحقته عند خروجه من مكتب اللجنة وطوقوه وأردوه قتيلا.

وتابع أن الشخصين اللذين كانا يرافقان المرشح في سيارته تمكنا من الفرار وأن تحقيقا فتح في الجريمة التي لم تتّضحْ ملابساتها.

وكانت المفوضية الوطنية العليا للانتخابات قد أعلنت يوم الأحد تمديد فترة تسجيل الناخبين سبعة أيام أخرى حتى الـ21 من الشهر الجاري لتوسيع المشاركة في أول انتخابات عامة تشهدها البلاد منذ سقوط نظام العقيد معمر القذافي.

جدير بالذكر أن عدد سكان ليبيا يبلغ ستة ملايين نسمة بينهم 3.4 مليون شخص يحق لهم التصويت، في حين أعلن رئيس المفوضية العليا للانتخابات نوري العبار أن عدد الناخبين المسجلين في الانتخابات التشريعية المقررة في يونيو/حزيران المقبل تجاوز 1.5 مليون ناخب.

يشار إلى أن عشرات الأحزاب نشأت في الأشهر الأخيرة على أمل المشاركة في الانتخابات التي من المتوقع أن يفوز فيها الإسلاميون.
XS
SM
MD
LG