Accessibility links

واشنطن تؤكد التزامها ببرنامج تدريب الشرطة العراقية


عناصر في الشرطة العراقية خلال حفل تخرج

عناصر في الشرطة العراقية خلال حفل تخرج

نفت السفارة الأميركية في بغداد ما نشرته صحيفة نيويورك تايمز عن احتمال إلغاء وزارة الخارجية الأميركية برنامج تطوير الشرطة العراقية.

وذكرت السفارة في بيان يوم الأحد أنها تعمل على تقليص جهود تدريب الشرطة العراقية، لكنها نفت وجود خطط رسمية لإلغاء البرنامج، الذي تبلغ قيمته 500 مليون دولار، بشكل كلي.

وأوضح المتحدث باسم السفارة مايكل ماكليلان أن الخطوة ستوفر الأموال لكن ستسمح للمستشارين الأميركيين بمساعدة الشرطة العراقية، مشيرا إلى أن "البرنامج يعد جزءا أساسيا في العلاقة الأميركية-العراقية".

وكانت السفارة قد أفادت في الشهر الماضي بأن الولايات المتحدة تسحب مستشارين أميركيين من أكاديمية الشرطة في بغداد.

يشار إلى أن المهمة الأميركية في أكاديمية الشرطة كانت حجر الزاوية في برنامج التدريب الذي يعد أكثر مبادرات السفارة الأميركية مع العراق تكلفة.

ويرى بعض المراقبين والخبراء العسكريين أن البرنامج لم يكن فعالا فضلا عن أنه لم يكن عمليا.

وقال خبير الشؤون العسكرية في شبكة تلفزيون CBS مايكل لاينز أن "هذا مثال جيد على أن وزارة الخارجية لم تعد قادرة على تولي هذا البرنامج لفترة أطول لأنها لا تمتلك المدربين ذوي المقدرة ولا شبكة المراقبة التي تجعله برنامجا ناجحا".

وأضاف لايونز أنه "لم نكن نشعر بحساسية موقف العراقيين إزاء رغبتهم في الشعور بالسيادة على المهمة، لكننا من الناحية الثقافية لم نركز جيدا على التحديات الثقافية التي كنا نواجهها فيما يتعلق بالأميركيين الذين يقومون بتدريب عراقيين على أداء مهام الشرطة".

إلا أن خبير شؤون الأمن الوطني في شبكة CBS جيف ماكوزلاند قال إنه "نظرا لظروف الأمن في العراق في ظل غياب القوات الأميركية فمن الصعب للغاية أن تنفذ وزارة الخارجية مثل هذا البرنامج في بيئة ما تزال تتميز بالعنف".

وتحدث عن الأسباب التي تدعو لتقليص برنامج التدريب فقال إن "العراقيين يريدون تأكيد سيادتهم، وبالتالي فهم يريدون السيطرة على عملية التدريب"، إلا أنه أضاف "يبدو أن النقطة الأساسية لهذا الجهد ليست ما يريده العراقيون أو يحتاجون إليه بالنسبة للمشاكل الأمنية التي مازالت الشرطة العراقية تواجهها في المدن الرئيسية، ولكن هي أننا ما نزال نواجه بهجمات واسعة النطاق يقوم بها المتمردون والمنظمات الإرهابية".
XS
SM
MD
LG