Accessibility links

logo-print

ستة قتلى و28 جريحا في هجوم انتحاري غربي الموصل


أضرار خلفها هجوم سابق في العاصمة بغداد

أضرار خلفها هجوم سابق في العاصمة بغداد

نينوى-أحمد الحيالي

أدى انفجار ناقلة للنفط يقودها مهاجم انتحاري إلى مقتل ستة من عناصر الجيش وإصابة 28 آخرين بجراح، معظمهم من عناصر الجيش غربي الموصل الثلاثاء.

وقالت مصادر لـ"راديو سوا" إن الهجوم استهدف نقطة تفتيش قرب مقر الفوج الثاني التابع للفرقة الثالثة في الجيش في منطقة حي التنك.

ورجحت تلك المصادر ارتفاع حصيلة الضحايا فينا هرعت سيارات الاسعاف إلى موقع الانفجار وفرضت السلطات حظرا على حركة السير في المناطق المحيطة بالمكان.

في سياق متصل، لقي عضو مجلس قضاء الموصل حسين علي أحمد مصرعه مع سائقه بعد أن فتح مسلحون نيران أسلحتهم على سيارته في منطقة حي المالية.

وقال عضو مجلس محافظة نينوى عبد الرحيم الشمري لـ"راديو سوا" إن تسعة مدنيين أصيبوا بجراح جراء انفجار سيارة قرب ساحة السواس غربي الموصل.

وتعد هذه الهجمات هي الأعنف التي تشهدها محافظة نينوى منذ التفجير الانتحاري المزدوج الذي شهده قضاءُ تلعفر مطلع آذار/ مارس الماضي وأسفر عن مقتل وإصابة نحو 100 شخص معظمهم من المدنيين.
XS
SM
MD
LG