Accessibility links

واشنطن تدرس شطب منظمة مجاهدي خلق من قائمة الارهاب


مظاهرة لاعضاء في منظمة مجاهدي خلق الايرانية لادراجهم على قوائم الجماعات الإرهابية في أوروبا والولايات المتحدة

مظاهرة لاعضاء في منظمة مجاهدي خلق الايرانية لادراجهم على قوائم الجماعات الإرهابية في أوروبا والولايات المتحدة

ربطت الولايات المتحدة دراستها شطب منظمة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة عن قائمة المنظمات الإرهابية باكمال نقل أعضائها من معسكر أشرف شرق العراق.

فقد اكدت وزارة الخارجية الأميركية ان وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون لم تتخذ قرارا بعد لرفع منظمة مجاهدي خلق الايرانية المعارضة من قائمة الأميركية للمنظمات الإرهابية .

وقال نائب المتحدث باسم الوزارة مارك تونر ان كلينتون تربط هذا القرار بتعاون المنظمة باغلاق معسكر اشرف في العراق الذي تصر الحكومة العراقية على اغلاقه.

وذكر تونر ان كلينتون ستبت في طلب مجاهدي خلق بشطبها من قائمة المنظمات الارهابية خلال 60 يوما من خروج آخر مجموعة من معسكر اشرف. واضاف ان الأمر مرتبط بهذا الحدث وليس بتاريخ محدد .

وقد تعاونت منظمة مجاهدي خلق مع الأمم المتحدة لنقل مناصريها من معسكر اشرف الى قاعدة عسكرية اميركية سابقة في بغداد.
ويتوقع نقل من تبقى منهم وعددهم 1200 في غضون تسعة اسابيع.

منظمة مجاهدي خلق مدرجة بقائمة الارهاب

وكانت وزارة الخارجية وضعت مجاهدي خلق على قائمة المنظمات الإرهابية في عام 1997. ويؤكد مناصرو المنظمة الذين يتظاهرون يوميا منذ اكثر من سنة امام مقر وزارة الخارجية لمطالبة كلينتون بهذا الاجراء أن المنظمة ليست ارهابية وتنبذ العنف.

إضافة الى ذلك قال جو ستارك نائب مدير عام قسم الشرق الأوسط لمنظمة هيومان رايتس ووتش الناشطة في مجال حقوق الانسان الثلاثاء إن السلطات العراقية تحتجز مطلوبين بطرق غير قانونية من سكان معسكر اشرف ومن دون تهمة أو محاكمة.

واشارك ستارك الى حصول عمليات تعذيب للسجناء داخل المعسكر، اما وزارة حقوق الإنسان العراقية فأكدت خلو المعسكر من المحتجزين منذ إغلاقه بداية العام الماضي.
XS
SM
MD
LG