Accessibility links

logo-print

استئناف جلسات محاكمة الهاشمي الأحد


نائب الرئيس طارق الهاشمي في اسنطبول التركية الجمعة

نائب الرئيس طارق الهاشمي في اسنطبول التركية الجمعة

بغداد-أحمد جواد/ البصرة-ماجد البريكان

من المقرر أن تستأنف الأحد جلسات محاكمة نائب الرئيس طارق الهاشمي وعدد من مرافقيه التي بدأت الثلاثاء الماضي، وسط تهديدات من هيئة الدفاع بالانسحاب من الجلسات.

وقال المحامي مؤيد العزي عضو هيئة الدفاع عن الهاشمي في حوار مع "راديو سوا" إن جلسة المحاكمة ستستكمل الأحد الاستماع على إفادات المدعين والشهود والمتهمين في القضية.

وأشار العزي إلى أن فريق الدفاع سيطلب من المحكمة استدعاء بعض الشهود في القضايا التي وجهت فيها الاتهامات للهاشمي.

وهدد عضو هيئة الدفاع عن الهاشمي بالانسحاب من جلسات المحاكمة ما لم تستجب المحكمة لطلبات التمييز التي قدمتها هيئة الدفاع، مبديا اعتراضه على بعض إجراءات المحاكمة.

وكان مجلس القضاء الأعلى قد قرر محاكمة الهاشمي الموجود حاليا في تركيا غيابيا في ثلاث تهم تتعلق باغتيال مدير عام في وزارة الأمن الوطني وضابط في وزارة الداخلية ومحامية.

وكان الهاشمي قد أصدر الخميس بيانا قال فيه انه قد يلجأ إلى سحب فريق الدفاع والتوقف عن متابعة الدعوى المقامة ضده بسبب وجود انتهاكات قانونية تخللت محاكمته، حسب قوله، داعيا المسؤولين في الحكومة والقضاء إلى تشكيل محكمة تشارك فيها الأمم المتحدة لمقاضاته وأفراد حمايته وموظفي مكتبه في العراق أو خارجه.

في غضون ذلك، تظاهر عشرات من أعضاء حركة تطلق على نفسها أسم "حركة جماهير البصرة" قرب مقر القنصلية التركية في مدينة البصرة للمطالبة بتسليم الهاشمي الهاشمي إلى السلطات العراقية.

وقال القيادي في الحركة مال الله سالم لـ"راديو سوا" إن الحركة أمهلت الحكومة التركية 15 يوما لتلبية مطلبها. فيما قال قيادي آخر في الحركة يدعى عباس الناهي إن الحركة تستعد لإطلاق حملة شعبية لمقاطعة المنتجات التركية، إضافة إلى الضغط على الحكومة المحلية لإقناعها بعدم التعامل مع شركات تركية.

جدير بالذكر، أن العلاقات بين العراق وتركيا شهدت في الآونة الأخيرة توتراً ملحوظا على خلفية مساندة الحكومة التركية للهاشمي، أما على المستوى الاقتصادي، فان الشركات التركية هي أكثر الشركات الأجنبية حضورا في محافظة البصرة.
XS
SM
MD
LG