Accessibility links

24 هزة ارتدادية جديدة تضرب شمال شرق ايطاليا


مسعفون إيطاليون يقدمون المساعدة للمصابين في الزلزال

مسعفون إيطاليون يقدمون المساعدة للمصابين في الزلزال

ضربت 24 هزة ارتدادية جديدة بقوة تصل إلى 3,7 درجات ليل الأحد الاثنين منطقة فيرارا شمال شرق ايطاليا، ما زاد من قلق الناجين من الزلزال القوي الأحد.

ووقعت كافة الهزات الارتدادية في مناطق ميراندولا وسان فيليتشي وفينالي ايميليا، الأكثر تضررا من الهزة التي ضربت الأحد وأوقعت ستة قتلى و50 جريحا وتسببت بأضرار جسيمة في التراث الغني لهذه المنطقة.

وأمضى مئات الناجين ليلتهم في ملاجئ ومراكز رياضية واستيقظوا صباح الاثنين تحت الأمطار.

وحاول كثيرون النوم في سياراتهم في مواقف المحلات الكبرى أو في ساحات عامة بعيدا عن المباني خشية انهيار جدران عليهم. وانتقل آخرون إلى مراكز استقبال مؤقتة.

وأمضى أكثر من 100 شخص ليلتهم في قاعة سانت اغوستينو الرياضية قرب فيرارا حيث احضر الدفاع المدني عشرات الأسرة والكراسي والطاولات ومولد للكهرباء.

وفي فينالي ايميليا حيث حدد مركز الهزة على بعد 36 كيلومترا شمال بولونيا أقيمت أربعة مخيمات ".

وخلال الليل سجلت 24 هزة ارتدادية على الأقل منها أربع لم تزد قوتها عن ثلاث درجات. وتساءل احد الناجين "كيف يمكننا النوم ولا تزال الأرض تهز تحت أقدامنا؟".

أضرار بالتراث الثقافي

وقالت وزارة الثقافة "إن الأضرار التي لحقت بالتراث الثقافي كبيرة بحسب تقديراتنا الأولية".

والاثنين ستبقى مدارس المنطقة مغلقة لمعاينة المباني للتحقق من سلامتها.

وقرر رئيس الوزراء الايطالي ماريو مونتي تسريع عودته الاثنين من قمة حلف شمال الأطلسي إلى ايطاليا .
XS
SM
MD
LG