Accessibility links

logo-print

السفيرة الأميركية بالقاهرة تعبر عن ارتياحها لسير الانتخابات المصرية


السفيرة الأميركية في القاهرة تتحدث إلى مواطنة مصرية

السفيرة الأميركية في القاهرة تتحدث إلى مواطنة مصرية

عبرت السفيرة الأميركية في القاهرة الخميس عن إعجابها بسير الانتخابات الرئاسية التي دخلت يومها الثاني والأخير لاختيار خليفة لحسني مبارك، في الوقت الذي مددت فيه اللجنة العليا للانتخابات الاقتراع بساعة لتمكين الناخبين من الإدلاء بأصواتهم.

وقالت السفيرة الأميركية في مصر آن باترسـون التي قامت بزيارة إلى عدد من اللجان الانتخابية بمحافظة الشرقية "لقد أتيحت لي الفرصة لكي أتحدث مـع بعض الناخبين الذين كانوا سعداء بمشاركتهم".

وذكر بيان للسفارة الأميركية أن السفيرة آن باترسون "هنأت الناخبين المصريين وهم يشاركون في الإدلاء بأصواتهم لاختيار رئيسهم القادم من خلال أول إنتخابات رئاسية ديمقراطية فــي تاريخ مصر".

وأضاف البيان أن السفيرة الأميركية "عبرت عن ابتهاجها برؤية الطـوابير الطويلة للناخبين وهم ينتظرون بكل صبر دورهم للإدلاء بأصواتهم".

ارتفاع نسبة المشاركة


وفي هذه الأثناء قال رئيس اللجنة العليا للانتخابات الخميس إن نسبة المشاركة في أول انتخابات رئاسية منذ إطاحة حسني مبارك بلغت قرابة 50 بالمائة.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية عن رئيس اللجنة رئيس المحكمة الدستورية العليا فاروق سلطان قوله إن "مؤشرات نسبة الإدلاء بالأصوات تصل إلى قرابة 50 بالمائة ممن لهم حق التصويت في تلك الانتخابات" وهم قرابة 50 مليون ناخب.

وستبدأ عمليات الفرز فور إغلاق مكاتب الاقتراع التي ستغلق في التاسعة مساء بتوقيت القاهرة.

وتحتدم المنافسة بين خمسة مرشحين رئيسيين ويرجح ألا تحسم النتيجة إلا في الجولة الثانية للانتخابات المقرر إجراؤها في 16 و17 يونيو/حزيران المقبل.

ومن بين هؤلاء اثنان كانا مسؤولين سابقين في عهد الرئيس السابق هما وزير الخارجية الأسبق الأمين العام السابق للجامعة العربية عمرو موسي وآخر رئيس وزراء لمبارك، القائد الأسبق للقوات الجوية أحمد شفيق.

وينتمي مرشحان آخران إلى التيار الإسلامي وهما عبد المنعم أبو الفتوح الذي انشق عن جماعة الإخوان ومرشح الجماعة محمد مرسي، أما المرشح الخامس فهو الناصري حمدين صباحي.

تمديد الاقتراع


وفي سياق متصل قررت اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية المصرية الخميس تمديد الاقتراع في اليوم الثاني والأخير لأول انتخابات تعددية في تاريخ مصر لمدة ساعة، بحسب ما أعلنت وسائل الإعلام الرسمية.

وستغلق لجان الاقتراع مساء الخميس في التاسعة مساء بدلا من الثامنة مساء بتوقيت القاهرة وذلك للسماح للناخبين بالإدلاء بأصواتهم، بعد أن الإقبال الذي لاحظته اللجنة على مكاتب الاقتراع.

وتشكلت مجددا الطوابير أمام لجان الاقتراع في القاهرة ومختلف المحافظات فيما بدا من الصعب التكهن بأي مؤشرات لنتائج التصويت بعد اليوم الأول للاقتراع وذلك بسبب احتدام المنافسة بين المرشحين الخمسة الرئيسيين.
XS
SM
MD
LG