Accessibility links

logo-print

الوكالة الذرية تعثر على يورانيوم مخصّب بدرجة أعلى في إيران


مفاعل أصفهان النووي

مفاعل أصفهان النووي

أفادت مصادر دبلوماسية الجمعة بأن الوكالة الدولية للطاقة الذرية عثرت على آثار يورانيوم مخصّب على مستوى يفوق حدود العشرين بالمئة في موقع نووي إيراني تحت الأرض.

ونسبت وكالة رويترز للأنباء إلى مصدر دبلوماسي أن اليورانيوم في منشأة فوردو مخصب إلى مستوى يتراوح بين 20 و30 بالمئة، وهي نسبة "لم تصل إلى تلك المستخدمة في إنتاج أسلحة نووية".

وطلبت الوكالة من الجمهورية الإسلامية توضيحات، وإن كان من الممكن أن تكون تلك النسبة مجرد "خطأ في الإنتاج"، بحسب المصدر.

هذا وقال مصدر دبلوماسي آخر إنه لم يتضح ما إذا كان سيتم ضم الاكتشاف في منشأة فوردو، التي تفتشها الوكالة إلى جانب ممواقع نووية أخرى، بشكل منتظم، إلى تقرير من المقرر أن ترفعه الوكالة الدولية يوم الجمعة إلى أعضائها.

جدير بالذكر أن اليورانيوم المخصب يمكن استخدامه كوقود لمحطات الطاقة، وهو هدف إيران المعلن، أو لتوفير مواد لصنع قنابل إذا تم تخصيبه لدرجة أعلى من ذلك بكثير وهو ما يشتبه الغرب في أنه هدف إيران في نهاية المطاف، لكن طهران تنفي ذلك باستمرار.

وبدأت إيران التخصيب لدرجة 20 بالمئة عام 2010 ومنذ ذلك الحين وسعت نشاطها مما أثار قلق القوى الغربية بشأن نواياها لأن هذا يقربها من إنتاج اليورانيوم المخصب لدرجة 90 بالمئة والذي يستخدم في تصنيع القنابل.
XS
SM
MD
LG