Accessibility links

logo-print

مسؤول يمني يعلن عن مقتل 22 متشددا في غارة على الجنوب


القوات اليمنية تلاحق تنظيم القاعدة

القوات اليمنية تلاحق تنظيم القاعدة

قال مسؤول محلي في اليمن الأحد إن 22 متشددا اسلاميا على الأقل قتلوا في اشتباكات وقعت ليل يوم السبت وفي غارة جوية على جنوب اليمن حيث تقاتل قوات الحكومة مسلحين على صلة بتنظيم القاعدة.

وقتل نحو 15 متشددا في اشتباك وقع بمنطقة شمالي بلدة جعار معقل المتشددين في محافظة ابين التي تخضع لسيطرة المتشددين منذ العام الماضي.

واستغلت جماعة أنصار الشريعة التي تربطها صلات بتنظيم القاعدة الاحتجاجات الشعبية التي تفجرت العام الماضي لتبسط سيطرتها على مناطق في ابين من بينها العاصمة الاقليمية زنجبار.

وأثار ذلك قلق الولايات المتحدة والسعودية وكل منهما كان هدفا لهجمات فاشلة شنها تنظيم القاعدة في جزيرة العرب جناح القاعدة في اليمن والذي أعلن مسؤوليته عن تفجير انتحاري وقع الأسبوع الماضي في العاصمة صنعاء وأودى بحباة أكثر من 100 جندي.

حملة ضد انصار الشريعة


وبدأت الحكومة اليمنية هذا الشهر حملة ضد أنصار الشريعة بمساعدة من الولايات المتحدة.
وقال مسؤول عسكري إن الجيش تمكن من استعادة مواقع رئيسية في زنجبار حيث قتل 36 متشددا على الاقل يوم السبت في قتال عنيف معظمهم صوماليون.

وشوهدت جثث سبع متشددين يوم الأحد وهي تنقل من مصنع غربي جعار يستخدمه أنصار الشريعة كقاعدة بعدما هاجمته طائرة يمنية ليل يوم السبت.
XS
SM
MD
LG