Accessibility links

حماس تسمح للجنة الانتخابات المركزية بالعمل في غزة


مقر لجنة الانتخابات في غزة

مقر لجنة الانتخابات في غزة

سمحت حركة حماس يوم الاثنين للجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية بأن تبدأ أعمالها في أرجاء قطاع غزة لتحديث سجلات الناخبين، بحسب ما أعلن رئيس اللجنة في مؤتمر صحافي.

وقال حنا ناصر الذي شارك في المؤتمر بعد لقائه رئيس وزراء حكومة حماس إسماعيل هنية، إن "حركة حماس وافقت على بدء عمل لجنة الانتخابات في قطاع غزة" مشيرا إلى أن اللجنة قد بدأت بالفعل عملياتها مع خمسة مكاتب في محافظات قطاع غزة الخمس.

وأعرب ناصر عن أمله "بالبدء بالعمل فورا في عملية تجهيز لتحديث سجل الناخبين، كي يكون سجل الناخبين مكتملا في غزة خلال ستة أسابيع كما هو مكتمل في الضفة الغربية.

ويشكل تأليف حكومة انتقالية وبدء عمل لجنة الانتخابات المركزية بندين أساسيين في تطبيق اتفاق المصالحة بين فتح وحماس تمهيدا لاجراء انتخابات عامة.

ومن جهته قال محمد عوض نائب رئيس وزراء حكومة حماس في غزة إنه "سيكون هناك تواصل دائم من أجل تسهيل عمل لجنة الانتخابات المركزية في قطاع غزة من خلال التواصل مع الأمانة العامة لمجلس الوزراء التي ستنسق عملها مع كل الوزارات المعنية".

وأعرب عن أمله في أن يكون هذا العمل "ممتدا على كل قطاعات الوطن وأن يكون شاملا للقدس الشريف، وأن يكون باكورة إنهاء أي انقسام في الساحة الفلسطينية، وأن يشعر المواطن الفلسطيني أن هذه المصالحة قد بدأت باتجاه تشكيل الحكومة واستكمال باقي الملفات".

وقال إن مهمة وفد لجنة الانتخابات ستكون سهلة وسيتوفر لها كل الدعم من حكومة حماس في غزة.

وكان حنا ناصر قد التقى مع وفد من حركة حماس مؤلف من جمال ابو هاشم واسماعيل الأشقر والناطق باسم الحركة سامي أبو زهري.

وأكد أبو زهري أن وفد حركته استمع إلى شرح من ناصر و"تم الاستيضاح حول بعض النقاط كما تمت المناقشة حول عمل اللجنة" مشددا على أن اللجنة التي التقت هنية "سيكون بإمكانها البدء في عملها بتحديث سجل الناخبين" تمهيدا لأي انتخابات مستقبلية.

وشرح الأشقر أن اللقاء "إيجابي" وتناول مناقشة "كافة القضايا المتعلقة بمهام اللجنة وعلى رأسها الطواقم الفنية وكيفية وآليات تشكيلها وكذلك تحديث السجل الانتخابي ومطابقته للسجل المدني ورقابة الفصائل على هذه المهام وعلى الأداء".

وقال الأشقر إن حماس ستسمي ممثلها أمام اللجنة المركزية "للتواصل والتنسيق معها على الأرض".

وتأتي هذه الزيارة في إطار اتفاق عقد بين فتح وحماس في القاهرة الأسبوع الماضي ينص على بدء عمل لجنة الانتخابات في 27 مايو/أيار على أن تبدأ كذلك المشاورات لتشكيل الحكومة، وفق ما أكدته فتح وحماس والمخابرات العامة المصرية التي ترعى المفاوضات.

من جهته، أكد رئيس وفد حركة فتح للحوار الوطني عزام الأحمد أن المشاورات بين وفدي فتح وحماس في القاهرة "ستبدأ فور إعلان لجنة الانتخابات المركزية عملها في قطاع غزة".

وحسب الأحمد، فإن المباحثات بين الحركتين "ستبأا الليلة وستستمر لعشرة أيام تنتهي بلقاء بين الرئيس محمود عباس وخالد مشعل (رئيس المكتب السياسي لحركة حماس) قبل التشاور مع بقية الفصائل والشخصيات الوطنية".

وقال الأحمد إن بدء لجنة الانتخابات عملها في غزة يعني أيضا استئناف اللجان المنبثقة عن اتفاق الدوحة لدورها فورا دون الرجوع للفصائل.

وحسب الاتفاق الذي أبرم بين الحركتين في الدوحة في شهر فبراير/شباط الماضي، فإن لجنة من مختلف الفصائل تجتمع لبحث قانون انتخاب المجلس الوطني الفلسطيني فور إعلان بدء لجنة الانتخابات المركزية عملها في غزة.

من جانبه، قال سامي أبو زهري الناطق باسم حماس إن "لقاء حركة فتح مع حركة حماس سيعقد في الساعة التاسعة ونصف مساء في القاهرة، وسيترأس وفد حماس موسى ابو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي، ووفد حركة فتح عزام الأحمد. وسيبحث اللقاء تشكيل حكومة توافق وطني".

وكانت الحركتان توصلتا في 27 أبريل/نيسان من العام الماضي في القاهرة إلى اتفاق مصالحة وطنية ظلت غالبية بنوده من دون تطبيق.

XS
SM
MD
LG