Accessibility links

logo-print

بلجيكا: لن نحصل على شيء من الأسد دون وجود عسكري


وزير خارجية بلجيكا "يسار"

وزير خارجية بلجيكا "يسار"

قال وزير الخارجية البلجيكي ديدييه رايندرز يوم الأربعاء إن المجتمع الدولي "لن يحصل على شيء" من الرئيس السوري بشار الأسد بدون تواجد عسكري في هذا البلد.

وأضاف رايندرز في تصريح لإذاعة "بيل-ار.تي.ال" أنه "بدون تواجد عسكري على الأراضي السورية لضمان وقف إطلاق النار ودعم خطة أنان وحماية المراقبين، وضمان تدفق المساعدات الإنسانية، لن نحصل على شيء من الرئيس السوري" معتبرا في الوقت ذاته أن "الأمر لا يتعلق بالتدخل كما حصل في ليبيا" في عام 2011.

وتحاول بلجيكا الدفاع عن إقامة "مناطق آمنة" في سورية تحميها "قوة دولية".

وكان رايندرز قد طالب يوم الثلاثاء "ببناء توافق في الآراء حول خطة أنان، تشارك فيه كل من روسيا والصين"، كما دعا مجلس الأمن إلى "الحزم في تحمل مسؤولية في هذا الاتجاه".

وقال الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند مساء الثلاثاء إنه لا يستبعد القيام بعمل عسكري "شريطة أن يتم ذلك وفقا للقانون الدولي، أي بموجب قرار من مجلس الأمن".

يذكر أن روسيا كانت قد اعتبرت في وقت سابق الأربعاء أن أي تدخل جديد للأمم المتحدة ضد سورية بعد مجزرة الحولة التي أودت بحياة 108 أشخاص نهاية الأسبوع الماضي، "أمر سابق لأوانه".

وكانت الدول الغربية قد شددت مواقفها الثلاثاء ضد نظام الأسد باعلانها عن طرد الممثلين الدبلوماسيين السوريين من عواصمها.

XS
SM
MD
LG