Accessibility links

روسيا مستاءة من تصريح أدلى به السفير الأميركي مايكل ماكفول


السفير الأميركي لدى روسيا مايكل ماكفول

السفير الأميركي لدى روسيا مايكل ماكفول

قال مسؤول في وزارة الخارجية الروسية الأربعاء إن روسيا ليست مستعدة "لان تعتاد" على السفير الأميركي مايكل ماكفول الذي اتهمه بأنه يفتقر إلى المهنية.

وكانت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية فكتوريا نولاند قد قالت إن روسيا "ستعتاد" على ماكفول بعد أن أعربت روسيا عن غضبها من كلمة ألقاها في إحدى الجامعات المرموقة.

ونقلت وكالة الأنباء الروسية الرسمية "ريا نوفوستي" عن المسؤول الروسي قوله إن "الأميركيين يجب ألا يتوقعوا أن تعتاد حكومة دولة ذات سيادة على عدم قدرة سفير على التحكم باللغة التي يستخدمها".

وحاول الأكاديمي السابق ماكفول أن يوضح الخلاف بقوله إن عليه أن يتعلم خفايا اللغة الدبلوماسية، إلا أن ذلك لم يعجب موسكو على ما يبدو.

وقال المصدر إن موسكو مستاءة من السفير "لتبجحه بأنه بدأ لتوه في تعلم مبادئ المهنة".

وأضاف "نفهم إسراع وزارة الخارجية لتبرير هفواته اللغوية، ولكن من الأفضل أن تبلغ ماكفول بأن الافتقار إلى المهنية في الدبلوماسية هو أمر خطير وغير مقبول".


ماكفول اتهم روسيا بتقديم رشوة

وذكر الإعلام الروسي أن ماكفول قال لطلاب كلية موسكو للاقتصاد إن روسيا حاولت تقديم رشوة لجمهورية قيرغيزستان، تتمثل في قرض هائل لكي تغلق قاعدة عسكرية أميركية مقامة على أراضيها.

وبعد ذلك أطلقت وزارة الخارجية الروسية وماكفول سلسلة من الرسائل على موقع تويتر لمحاولة تفسير مواقفهما، فيما أصبح يعرف باسم "حرب تويتر".

وقالت وزارة الخارجية الأميركية إن وزارة الخارجية الروسية "أساءت تفسير وفهم" التصريحات التي وردت في كلمة السفير.
XS
SM
MD
LG