Accessibility links

واشنطن تعتزم زيادة تواجدها البحري بالمحيط الهادئ قبل 2020


وزير الدفاع الأميركي ليون بانيتا

وزير الدفاع الأميركي ليون بانيتا

أعلن وزير الدفاع الأميركي ليون بانيتا اليوم السبت خلال قمة في سنغافورة أن الولايات المتحدة ستعيد نشر القسم الأكبر من أسطولها البحري باتجاه المحيط الهادئ بحلول العام 2020 في إطار إستراتيجية عسكرية جديدة تتمحور حول آسيا.

وأضاف بانيتا أن قرار نشر مزيد من السفن في المحيط الهادئ بالتوازي مع تعزيز الشراكات العسكرية في المنطقة يندرج في سياق جهد متعمد يرمي إلى تفعيل الدور الأميركي في منطقة حيوية لمستقبل الولايات المتحدة.

وأوضح بانيتا أنه "بحلول العام 2020، ستعيد البحرية نشر قواتها من نسبة حوالي 50 في المئة و50 في المئة حاليا بين المحيط الهادئ والمحيط الأطلسي إلى نسبة 60 في المئة و40 في المئة لصالح المحيط الهادئ، بما يشمل ست حاملات طائرات، إضافة إلى أكثرية سفننا وغواصاتنا".

وتعد البحرية الأميركية حاليا حوالي 285 قطعة ينتشر نصفها حاليا في المحيط الهادئ.
وجاءت تصريحات بانيتا أمام مسؤولين عن الدفاع بالمنطقة خلال قمة حوار شانغري لا حول الأمن التي ينظمها المعهد الدولي للدراسات الإستراتيجية الذي يتخذ مقرا له في لندن.
XS
SM
MD
LG