Accessibility links

logo-print
أعلنت مصادر مطلعة أن شركة والت ديزني، مالكة شبكة ABC التلفزيونية وعدد من القنوات الخاصة ذات الاشتراك، تعتزم وقف إعلانات المأكولات السريعة خلال برامج الأطفال على شبكاتها أو على مواقعها الإلكترونية الخاصة بالأطفال.

وأعلن عن الخطة الثلاثاء كل من الرئيس التنفيذي لديزني بوب ايجر والسيدة الأميركية الأولى ميشيل أوباما التي بدأت منذ وصول زوجها إلى البيت الأبيض حملة لمكافحة البدانة لدى الأطفال.

ويأتي قرار ديزني بعد إعلان رئيس بلدية نيويورك مايكل بلومبرغ الأسبوع الماضي خطة لحظر تقديم مشروبات سكرية تزيد على نصف لتر في معظم المطاعم والمسارح وعربات بيع المشروبات في شتى أنحاء المدينة.

وأثار قرار ديزني الذي يهدف إلى محاربة السمنة، غضب شركات الأطعمة والمشروبات التي وافق عدد كبير منها على اتخاذ إجراءات طوعية لتقديم أغذية صحية.

وكانت الشركة قد أعلنت عام 2006 عن إرشادات طوعية تحظر استخدام ميكي ماوس وشخصياتها المشهورة الأخرى في الدعاية لأطعمة لا تطبّق الحد الأدنى من المعايير الصحية.

وتضع هذه الإرشادات قيودا على السعرات الحرارية والدهون والسكر في الأطباق الرئيسية والإضافية والمأكولات والمشروبات.

جدير بالذكر أن ثلث الأطفال الأميركيين تقريبا يعانون من زيادة في الوزن أو مشكلة سمنة. وأفاد تقرير أصدره معهد الصحة عام 2006 بأن إعلانات التسويق للأطعمة السريعة ساهمت في مشكلة السمنة لدى الأطفال.
XS
SM
MD
LG