Accessibility links

logo-print

استئناف المفاوضات حول الملف النووي الإيراني


السفير الإيراني لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي أصغر سلطانية وكبير مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية

السفير الإيراني لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي أصغر سلطانية وكبير مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية

تستأنف الوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم الجمعة في فيينا محادثاتها مع إيران حول سعيها لامتلاك السلاح النووي، وذلك للتوصل إلى اتفاق يتيح بصورة خاصة تفتيش موقع بارشين العسكري.

وهذه الجولة الجديدة من المفاوضات سيرأسها من جانب الوكالة الدولية للطاقة الذرية رئيس فريق المفتشين هيرمان ناكارتس ومساعد المدير العام رافائيل غروسي، ومن الجانب الإيراني السفير علي أصغر سلطانية.

ويكمن رهان المحادثات في انجاز اتفاق إطار يتيح توضيح جميع المسائل التي طرحها التقرير الأخير الصادر عن وكالة الطاقة الذرية في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي والذي تضمن انتقادات شديدة اللهجة لإيران.

وأدرج الأمين العام للوكالة يوكيا أمانو في التقرير سلسلة من العناصر تشير إلى أن إيران عملت على إنتاج السلاح النووي قبل عام 2003 وربما في فترة لاحقة أيضا، وقد رفضت إيران هذه الاتهامات، ووصفت تقرير الوكالة بأنه مسيس.

وأشار التقرير تحديدا إلى موقع بارشين العسكري الذي تسعى الوكالة منذ أشهر الدخول إليه، وهي تشتبه بأن إيران أجرت في هذا الموقع القريب من طهران تجارب تفجيرات تقليدية يمكن تطبيقها على الأسلحة النووية، وهو ما تنفيه طهران.

وتخشى الوكالة استنادا إلى صور التقطت عبر الأقمار الصناعية أن تكون السلطات الإيرانية في صدد تنظيف الموقع.
XS
SM
MD
LG