Accessibility links

logo-print

عشرات القتلى والجرحى في انفجار شمالي باكستان


قوات الأمن في موقع الانفجار

قوات الأمن في موقع الانفجار

لقي ما لا يقل عن 20 شخصا حتفهم وأصيب 30 آخرون بجروح الجمعة في انفجار قنبلة زرعت قرب حافلة تقل موظفين حكوميين في مدينة بيشاور عاصمة إقليم خيبر بختونخوا الباكستاني.

وقالت الشرطة إن الهجوم وقع في حي داودزاي الواقع في ضاحية بيشاور، فيما لم تستبعد مصادر طبية ارتفاع عدد القتلى مشيرة إلى وجود إصابات حرجة بين المصابين.

وقال الضابط في شرطة بيشاور تحرير أيوب إن معظم القتلى من موظفي الحكومة وبينهم ست نساء على الأقل وفتاة.

وأوضح ضابط آخر نقلا عن خبراء متفجرات في الموقع أن "القنبلة كانت تحوي سبعة أو ثمانية كيلوغرامات من المتفجرات وموصولة بجهاز توقيت".

من جهة أخرى، قال مسؤول أمني إن الدوافع وراء التفجير لم تعرف بعد لا سيما أن الضحايا من المدنيين الذي يشغلون وظائف حكومية، مشيرا إلى أنه تم توجيه تعميم في الإقليم بضرورة توخي الحيطة والحذر خشية وقوع اعتداءات أخرى.

وقال المحلل السياسي نذير أحمد إن استهداف المدنيين يهدف إلى بث الرعب في سكان الإقليم، وأضاف لـ"راديو سوا" أن شدة الانفجار بثت حالة من الخوف بين المدنيين
وأن من يقف وراءه يهدف إلى زعزعة الأمن والاستقرار في الإقليم المحاذي للحدود الأفغانية.

يشار إلى أن بيشاور هي أكبر مدينة في شمال غرب باكستان وتقع على حدود المنطقة القبلية التي تعد معقلا لحركة طالبان وتنظيم القاعدة.

جدير بالذكر أن أكثر من خمسة آلاف شخص قتلوا في باكستان في حوالي 600 اعتداء خلال خمس سنوات، نفذ معظمها انتحاريون من طالبان التي أعلنت ولاءها للقاعدة في عام 2007.
XS
SM
MD
LG