Accessibility links

أوباما وأكينو يدعوان لحل سلمي للخلافات الحدودية مع بكين


الرئيس باراك أوباما مع نظيره الفلبيني بنينو أكينو في البيت الأبيض

الرئيس باراك أوباما مع نظيره الفلبيني بنينو أكينو في البيت الأبيض

دعا الرئيس باراك أوباما إلى وضع قواعد واضحة لحل الخلافات البحرية في بحر الصين الجنوبي وكل أنحاء المحيط الهادي.

وقال أوباما للصحافيين بعد لقائه الرئيس الفلبيني بنينو أكينو في البيت الأبيض أمس الجمعة إنه من المهم تفادي تصاعد الصراعات في شأن الممرات المائية الإستراتيجية والطرق الملاحية.

بدوره، قال أكينو إن اجتماعه مع أوباما عمّق وعزز علاقة قائمة منذ فترة طويلة جدا بين البلدين ولاسيما في الوقت الذي يواجهان فيه التحديات ذاتها.

وقال البيت الأبيض في بيان له، إن الزعيمين أكدا أهمية مبادئ ضمان حرية الملاحة واحترام القانون الدولي وعدم إعاقة التجارة المشروعة.

وعلى غرار فيتنام وتايوان، تتصدى الفيليبين للصين في شأن ترسيم حدودهما البحرية.

ويتمحور الخلاف بين الفيليبين والصين حول رصيف سكاربورو الصخري الذي يبعد 230 كيلومترا (140 ميلا بحريا) غرب لوكون كبرى جزر الفيليبين.

وتعتبر مانيلا أن هذه المرتفعات تقع في منطقة بحرية حصرية تبلغ مساحتها 200 ميل، لذلك لا جدال من هذا المنطلق على سيادتها، أما بكين فتؤكد سيادتها على كامل بحر الصين الجنوبي.
XS
SM
MD
LG