Accessibility links

logo-print

الحكم في بنغلادش بسجن 4 آلاف من الحرس لدورهم في عصيان مدني


متظاهرون من بنغلادش أمام مقر الاتحاد الأوروبي في بروكسل

متظاهرون من بنغلادش أمام مقر الاتحاد الأوروبي في بروكسل

حكمت محكمة عسكرية في بنغلادش بالسجن لمدد يصل بعضها الى سبعة اعوام على 611 من حرس الحدود لدورهم في العصيان الدموي الذي وقع في 2009، ما يرفع عدد الجنود الذين حكم عليهم بالسجن في هذه القضية الى اربعة آلاف.

وقال النائب منجور عالم الاحد ان محكمة استثنائية في دكا دانت السبت 611 من حرس الحدود في الكتيبة الثالثة عشرة، بالمشاركة في العصيان.

وكان مئات من عناصر الوحدة شبه العسكرية "قناصة بنغلادش" تتولى حراسة الحدود، تمردوا 33 ساعة في 25 فبراير/شباط 2009، على ضباطهم بعد رفض مطالبهم المتعلقة باجورهم وظروف عملهم.

وسرق المتمردون 2500 قطعة سلاح واقتحموا اجتماعا سنويا لكبار مسؤولي الوحدة، وقتلوا 57 ضابطا على الاقل ومثل بجثثهم التي القيت في مجاري مياه او في حفر جماعية.

وقال النائب العام "من اصل 621 جنديا ملاحقين، تمت تبرئة 10 وصدرت احكام بالسجن على 611 آخرين"، موضحا انه حكم بالسجن سبع سنوات على 55 جنديا على الاقل".

وتعود اول الاحكام الصادرة في هذه القضية الى ابريل/نيسان2010 .

وقال المدعي ان عدد الجنود الذين ادينوا بلغ اربعة آلاف حتى الآن.

واستجوب المحققون المكلفون التحقيق الجنائي -- الاكبر الذي يجري في بنغلادش -- 9500 من عناصر حرس الحدود والمدنيين، اعتقل 2307 منهم للاشتباه بعلاقتهم بالعصيان.
XS
SM
MD
LG