Accessibility links

logo-print

استمرار السعي لتشكيل الحكومة اليونانية الجديدة


إيفانجيلوس فينيزيلوس

إيفانجيلوس فينيزيلوس

أعلن زعيم الحزب الاشتراكي اليوناني إيفانجيلوس فينيزيلوس أن حكومة ائتلافية قد ترى النور في اليونان بحلول ظهر اليوم الأربعاء.

وقال فينيزيلوس في تصريح مساء الثلاثاء على هامش اجتماع بين مسؤولي الأحزاب السياسية أنه من المفترض أن تشكل حكومة في أسرع وقت ممكن، وبالنظر إلى الأوضاع الراهنة فإن هذا الأمر "قد يحصل بحلول ظهر الغد".

ومنذ الانتخابات التشريعية التي جرت الأحد وفاز فيها حزب الديموقراطية الجديدة ولكن من دون أن يحصل على الأكثرية في البرلمان الجديد، تحاول ثلاثة أحزاب يونانية الاتفاق على الحكومة والتوصل كذلك إلى قاعدة سياسية مشتركة تكون أساسا للمفاوضات التي ستجريها أثينا مع ترويكا الدائنين (الاتحاد الأوروبي والمصرف المركزي الأوروبي وصندوق النقد الدولي).

وأضاف فينيزيلوس أن "الموضوع الأكثر أهمية ليس تشكيلة الحكومة بل فريق التفاوض الوطني الذي سيحاول إجراء أفضل مفاوضات جديدة ممكنة على اتفاق القرض مع دائني اليونان".

وتابع "سوف نستخدم كل علاقاتنا الدولية وكل خبراتنا".

وإضافة إلى حزب الديموقراطية الجديدة فإن الحزبين الآخرين اللذين يشاركان في مفاوضات تشكيل الائتلاف الحكومي هما باسوك الاشتراكي وحزب ديموقراطي يساري صغير منشق عن حزب سيريزا حصل على 16 مقعدا في البرلمان الجديد.

في هذا الإطار، قال المحلل الاقتصادي جورج تسيليوس إن تشكيل الحكومة يفتح الباب أمام تنفيذ خطة الإنقاذ.

وأضاف "يبدو من الاجتماعات المستمرة التي يعقدها القادة السياسيون حتى الآن أن ثمة احتمالات جادة في الأفق لتشكيل حكومة جديدة، وإذا حدث ذلك خلال ائتلاف يضم الأحزاب الثلاثة من اليمين والوسط واليسار، فستكون هناك احتمالات لبدء تنفيذ التدابير الجديدة التي من شأنها إعادة الاستقرار والتحسن للأسواق في الأشهر القليلة المقبلة".
XS
SM
MD
LG