Accessibility links

لجنة الانتخابات تناشد حملتي مرسي وشفيق بإعلاء مصلحة مصر


طرفا السباق الرئاسي أحمد شفيق ومحمد مرسي

طرفا السباق الرئاسي أحمد شفيق ومحمد مرسي

ناشدت لجنة الانتخابات الرئاسية المصرية مسؤولي حملتي المرشحين محمد مرسي وأحمد شفيق إعلاء مصلحة الوطن العليا على المصالح الخاصة والتوقف عن التعرض لنتائج الانتخابات وإذاعة أية أرقام متعلقة بها إلى أن تصدر اللجنة النتائج الرسمية في وقت قريب.

وأكدت اللجنة في بيان لها الثلاثاء أنها لم تنته من عملها بعد فيما يتعلق بالنتيجة النهائية لجولة الإعادة في الانتخابات الرئاسية وأنه إزاء ما أعلنته حملتا المرشحين في شتى وسائل الإعلام من فوز مرشح كل منهما فإن اللجنة تعلن أنها ما تزال في مرحلة فحص ومراجعة وتدقيق نتائج جميع اللجان الفرعية على مستوى البلاد.

وأشارت اللجنة إلى أنها تلقت طعونا عديدة على بعض هذه النتائج ومن ثم فلا يمكنها اعتماد النتائج بشكل نهائي قبل الفصل في الطعون المقدمة من المرشحين المتنافسين وبيان مدى تأثيرها على النتائج النهائية.

وأكدت اللجنة أنها وحدها المتخصصة بإعلان النتيجة النهائية للانتخابات والفائز بها وأنها لا شأن لها بأية نتائج تعلنها أي جهة سواها.

ومن المقرر أن تستدعي لجنة الانتخابات الرئاسية اليوم الأربعاء كلا من المرشحين مرسي وشفيق للمثول أمامها كلا على حدة، أو من ينوب عنهما وذلك للاستماع إلى دفوعهما في شأن الطعون التي تقدما بها أمام اللجنة.

وكانت حملتا المرشحين مرسي وشفيق واصلتا التأكيد على فوز مرشح كل حملة في جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية.

فمن جانبه، قال محمد سعيد المتحدث باسم حملة مرسي الثلاثاء إن الحملة لديها محاضر فرز اللجان الفرعية والعامة، مؤكدا تفوق مرسي على شفيق بنحو 800 ألف صوت.

وقد أصدرت حملة مرسي كتابا تضمن جميع محاضر الفرز الرسمية الخاصة بأصوات مرشحها في جميع المحافظات لتؤكد تقدمها على حملة المرشح شفيق، وحمل الكتاب اسم "نتائج الانتخابات الرئاسية مصر 2012".

من جهته، طالب المرشح شفيق حملته الانتخابية وأنصاره ومؤيديه في كل أنحاء مصر بأن يؤجلوا الاحتفالات بنتائج الانتخابات تقديرا للظروف العامة ومنعا لاحتمال حدوث أي مناوشات أو وقائع غير حميدة.
XS
SM
MD
LG