Accessibility links

logo-print

مقتل 20 شخصا بعملية انتحارية في كابل وطالبان تتبنى العملية


قوات أفغانية في موقع هجوم كابل

قوات أفغانية في موقع هجوم كابل

قتل 20 شخصا قبل أن تنهي قوات الشرطة الأفغانية الخاصة المدعومة بقوات من حلف شمال الأطلسي حصارا لفندق خارج العاصمة الأفغانية احتجز خلاله مقاتلو طالبان عشرات الرهائن.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية صديق صديقي إن ما بين 12 و15 مدنيا واثنين من حراس الفندق وشرطيا قتلوا في تبادل لإطلاق النار بفندق سبوزهماي قرب كابل، بالإضافة إلى مقتل المهاجمين الخمسة.

وقال مسؤولون وسكان أفغان إن عددا من نزلاء الفندق قفزوا إلى البحيرة في الظلام هربا من المسلحين، مشيرين إلى أنه كان يتواجد نحو 300 شخصا داخل الفندق حين وقع الهجوم.


طالبان تتبنى العملية


من جانبها، أعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجوم في وقت مبكر من صباح الجمعة.

وقالت الحركة إن الأثرياء الأفغان والأجانب يستخدمون الفندق الذي يقع على بعد 10 كيلومترات من وسط كابل في "الدعارة" و"الحفلات الماجنة."

يشار إلى أن بحيرة كارغا التي يطل عليها الفندق تعد مكانا للنزهة بالنسبة لسكان العاصمة، وتنتشر فيها المطاعم والفنادق التي غالبا ما تقام فيها حفلات الأعراس.


الإفراج عن الرهائن


وفي وقت سابق من اليوم الجمعة، حررت قوة للتدخل السريع من الشرطة الأفغانية 35 رهينة على الأقل في عملية بدأت بعد شروق الشمس لمساعدة قوات الأمن على تفادي سقوط قتلى من المدنيين في الظلام.

وأوضحت الشرطة أن قوات الأمن بدأت عملية لإنهاء الهجوم، بعد أن حاصرت عشرات السيارات المدرعة المكان.

وقال مساعد قائد شرطة كابل داود أمين إنه وبحسب حراس الفندق، كان هناك ثلاثة مهاجمين داخل الفندق وعدد كبير من المدنيين.

وشوهدت طائرات هليكوبتر هجومية تابعة لحلف شمال الأطلسي تحلق فوق الفندق المكون من طابق واحد، فيما تصاعد الدخان في الهواء.
XS
SM
MD
LG