Accessibility links

logo-print

20 قتيلا في مصادمات مع مقاتلين من طالبان حاصروا فندقا


جندي مصاب من القوات الخاصة الأفغانية في اشتباكات مع مقاتلين من طالبان

جندي مصاب من القوات الخاصة الأفغانية في اشتباكات مع مقاتلين من طالبان

أفادت وزارة الداخلية الأفغانية بأن 20 شخصا قد قتلوا في هجوم ومصادمات بين قوات الشرطة الأفغانية الخاصة المدعومة بقوات من حلف شمال الأطلسي التي أنهت حصارا استمر 12 ساعة لفندق في العاصمة الأفغانية احتجز خلاله مقاتلون من حركة طالبان عشرات الرهائن.

وهاجم خمسة مسلحين مزودين بالقذائف الصاروخية والسترات الانتحارية الناسفة والأسلحة الآلية الفندق نحو منتصف ليل الخميس واقتحموا حفلا وقتلوا حراس الفندق بالرصاص.

وقال صديق صديقي المتحدث باسم وزارة الداخلية الافغانية إن ما بين 12 و15 مدنيا واثنين من حراس الفندق وشرطيا قتلوا في تبادل إطلاق النيران بفندق سبوزهماي المطل على بحيرة، كما قتل المهاجمون الخمسة.

وأعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجوم، فيما قال مسؤولون وسكان أفغان إن الكثير من النزلاء قفزوا إلى البحيرة في الظلام هربا من المسلحين الذين هاجموا الفندق الذي كان يضم نحو 300 شخص حين وقع الهجوم.

وفي وقت سابق حررت قوة للتدخل السريع من الشرطة الأفغانية 35 رهينة على الأقل في عملية بدأت بعد شروق الشمس لمساعدة قوات الأمن على تفادي سقوط قتلى من المدنيين في الظلام.

وشوهدت طائرات هليكوبتر هجومية تابعة لحلف شمال الأطلسي تحلق فوق الفندق المكون من طابق واحد فيما تصاعد الدخان في الهواء.

وتقول حركة طالبان إن الأثرياء الأفغان والأجانب يستخدمون الفندق الذي يقع على بعد عشرة كيلومترات من وسط كابل في "الدعارة" و"الحفلات الماجنة".

ومن جانبه قال الجنرال جون آلن قائد قوات التحالف في أفغانستان إن الهجوم "يحمل بصمات" شبكة حقاني.
XS
SM
MD
LG