Accessibility links

مقتل 5 فلسطينيين وجرح 35 في غارتين إسرائيليتين على قطاع غزة


فلسطيني يبكي داخل مستشفى في دير البلح بوسط قطاع غزة عقب غارة اسرائيلية

فلسطيني يبكي داخل مستشفى في دير البلح بوسط قطاع غزة عقب غارة اسرائيلية


أفاد مصدر طبي فلسطيني أن فلسطينيا قتل بعد ظهر السبت في ضربة جوية إسرائيلية جديدة استهدفته بينما كان على دراجة نارية في حي النصر غرب مدينة غزة وأصيب 10 آخرون بجروح مختلفة بصاروخ أطلقته طائرة إسرائيلية غرب غزة.

وأوضح المصدر الطبي أن جميع الجرحى من المدنيين المارة أو كانوا في بيوتهم عندما وقعت الغارة الجوية.

وتم نقل القتيل والجرحى إلى مستشفى الشفاء بمدينة غزة.

وأكد شهود عيان أن أضرارا جسيمة لحقت بعدد من الشقق في بناية سكنية على الطريق الذي استهدفته الغارة.


مقتل أربعة وجرح 25 فجر السبت

وكان قد قتل أربعة فلسطينيين بينهم طفل في السادسة وجرح نحو 25 شخصا معظمهم مدنيون فجر السبت في سلسلة غارات جوية إسرائيلية على قطاع غزة تهدد بإنهاء هدنة هشة تم التوصل الأربعاء الماضي إليها بوساطة مصرية.

ونفذ الطيران الحربي الإسرائيلي سلسلة غارات جوية فجر ونهار السبت استهدفت مقارا أمنية ومدنيين أو مقاتلين كانوا يطلقون صواريخ على إسرائيل، وفق شهود ومصادر طبية.

وقال شهود عيان إن الغارة الجوية كانت تستهدف مجموعة مقاتلين كانوا قد أطلقوا قذائف صاروخية من شرق خان يونس باتجاه إسرائيل. ونجت المجموعة من الاستهداف.

وقد قتل ناشط مسلح لم يعرف انتماؤه، في غارة جوية إسرائيلية على منطقة "تل قليبو" في شرق جباليا، وفق ما أعلن ادهم أبو سلمية المتحدث باسم اللجنة العليا للإسعاف والطوارئ.

وأكد شهود عيان أن طائرة استطلاع إسرائيلية أطلقت صاروخا واحدا ظهر السبت على هذا الناشط بينما كان مع اثنين آخرين ما أدى إلى مقتله فورا حيث نقل لمستشفى في شمال القطاع وكانت جثته "ممزقة".

وفي حي الزيتون شرق غزة أصيب مدنيان من المارة في قصف جوي استهدف مجموعة مقاتلين كانوا في سيارتهم بعدما أطلقوا للتو صاروخا تجاه إسرائيل وفقا لشهود عيان في المنطقة.


دبابات إسرائيلية تقصف شرق رفح


وأوضح شهود عيان أن طفلا وشابا أصيبا في قصف مدفعي نفذته دبابات إسرائيلية على شرق رفح جنوب القطاع حيث نقل الجريحان إلى مستشفى محلي لتلقي العلاج.

وقصفت طائرة استطلاع إسرائيلية بصاروخ منطقة خالية في بلدة بيت لاهيا شمال القطاع دون وقوع إصابات، بحسب مصدر طبي.

وذكر شهود أن قصفا مماثلا استهدف منطقتين شرق مخيمي البريج والنصيرات وسط قطاع غزة دون إصابات أيضا. ولم يؤكد الجيش الإسرائيلي الغارات.

وأكد شهود أن مقاتلين فلسطينيين أطلقوا عددا من الصواريخ من المنطقتين صباح السبت على إسرائيل.

وقتل فلسطينيان احدهما همام أبو قادوس 20) عاما) الذي شيعته كتائب القسام وجرح أكثر من عشرين آخرين في سلسلة غارات جوية إسرائيلية على قطاع غزة ليل الجمعة السبت.

واستهدفت الغارات مواقع أمنية لحكومة حماس التي تسيطر على قطاع غزة وخلفت أضرارا جسيمة في مقر امني بمجمع "السرايا" المدمر أصلا وسط مدينة غزة، كما استهدفت معسكرا للتدريب تابعا لكتائب القسام في شمال غزة.


صاروخ في اشكول


وأكد الجيش الإسرائيلي في بيان أن "سلاح الجو استهدف خلية إرهابية في شمال قطاع غزة وذلك على الفور بعد قيامها بإطلاق صاروخ سقط في المجلس الإقليمي لاشكول، وتم تأكيد إصابة الهدف".

ونهار الجمعة قتل شابان في غارتين منفصلتين. وقال الجيش الإسرائيلي انه استهدف "مجموعة إرهابية خلال استعدادها لإطلاق صاروخ انطلاقا من قطاع غزة".

وتم التوصل بوساطة مصرية إلى تهدئة ليل الأربعاء الخميس بين حماس وإسرائيل، ولكنها باتت في مهب الريح بعد تجدد موجة العنف.

وهددت كتائب القسام في بيان بالرد على الغارات الإسرائيلية مشددة انه "لا يمكن السكوت على جرائم العدو" وتابعت "الرد سيكون بالشكل المناسب وبالطريقة التي نريدها وحينها لا يلومن احد المجاهدين".

وقتل 14 فلسطينيا وأصيب أكثر من 60 بجروح في الغارات والقصف الإسرائيلي على غزة منذ اندلاع موجة العنف الأخيرة الاثنين الماضي.

ودعت حركة حماس على لسان الناطق باسمها فوزي برهوم فصائل "المقاومة" الفلسطينية للرد على التصعيد في "العدوان" الإسرائيلي على قطاع غزة، معتبرة أن إسرائيل تستغل الصمت الأوروبي والانشغال العربي خصوصا في مصر.

ومنذ مطلع الأسبوع أطلق من قطاع غزة على جنوب إسرائيل أكثر من 140 صاروخا أسفرت عن أربعة جرحى وإضرار مادية. ولم تتبن الفصائل الفلسطينية المعروفة إطلاق هذه الصواريخ.

وأكد الجيش الإسرائيلي انه "لن يتهاون مع أي محاولة من قبل الجماعات الإرهابية لاستهداف المدنيين الإسرائيليين وجنود جيش الدفاع الإسرائيلي، وسيواصل عملياته ضد هؤلاء الذين يستخدمون الإرهاب ضد دولة إسرائيل".


كتائب القسام تهدد


هذا وقد هددت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس في بيان السبت بالرد على الغارات الإسرائيلية مشددة انه "لا يمكن السكوت على جرائم العدو".

وقالت القسام في البيان إن "غارات العدو جرائم لا يمكن السكوت عليها والرد سيكون بالشكل المناسب وبالطريقة التي نريدها وحينها لا يلومن احد المجاهدين".

هذا وقد دعت حركة حماس السبت فصائل "المقاومة" الفلسطينية للرد على التصعيد في "العدوان" الإسرائيلي على قطاع غزة، معتبرة أن إسرائيل تستغل الصمت الأوروبي والانشغال العربي خصوصا في مصر.

وقال فوزي برهوم المتحدث باسم حماس إن "حملة التصعيد في العدوان الإسرائيلي الجديدة وقتل الأطفال واستهداف مقار الحكومة - المقالة يستدعي وضع حد من فصائل المقاومة لان العدو الصهيوني يريد فرض معادلة جديدة".
XS
SM
MD
LG