Accessibility links

logo-print

اشتباكات عنيفة حول مقرات الحرس الجمهوري في ضواحي دمشق


عناصر من الجيش السوري الحر

عناصر من الجيش السوري الحر

تدور اشتباكات عنيفة منذ فجر اليوم الثلاثاء في ضواحي دمشق حول مقرات الحرس الجمهوري المكلف حماية دمشق وريفها، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن "الاشتباكات في قدسيا والهامة بريف دمشق تدور حول مراكز الحرس الجمهوري ومنازل ضباطه، على بعد نحو 8 كيلومترات عن ساحة الأمويين في قلب العاصمة السورية".

وأضاف عبد الرحمن أنه "تم تفجير دبابة للقوات النظامية عند مدخل قدسيا"، لافتا إلى أن "هذه هي المرة الأولى التي تستخدم فيها القوات النظامية المدفعية في مناطق قريبة إلى هذا الحد من قلب العاصمة ما يدل على عنف الاشتباكات".

ولفت عبد الرحمن إلى أن "هذه الاشتباكات هي الأعنف وتختلف عما كان عليه الأمر في كفر سوسة والمزة، كونها تشهد استخدام القصف من قبل القوات الحكومية على مسافات قريبة في ضواحي دمشق".

وأكد مدير المرصد أن "وصول الاشتباكات إلى دمر يعني أنها اقتربت من قلب العاصمة دمشق".

وأضاف أن القصف والاشتباكات في قدسيا ودمر والهامة بين القوات النظامية والمقاتلين المعارضين "مستمر منذ ساعات ما يعني أن ما يحصل ليس عملية كر وفر"، مؤكدا أن "أصوات الانفجارات تسمع في كل من دمر والقدسية والهامة ومدينة قطنة".
XS
SM
MD
LG