Accessibility links

logo-print

روسيا تؤكد ضرورة إشراك إيران في تسوية الأزمة السورية


 بوتين يصافح العاهل الأردني عقب محادثاتهما

بوتين يصافح العاهل الأردني عقب محادثاتهما

أكدت روسيا الثلاثاء ضرورة إشراك إيران في تسوية الأزمة السورية، من خلال مشاركتها في الاجتماع الدولي حول سورية الذي سيعقد في جنيف في 30 يونيو/ حزيران.

وأوضح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، خلال مؤتمر صحافي عقده على شاطئ البحر الميت غرب الأردن عقب محادثات مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني انه "من الأفضل أن يتم إشراك إيران في هذه التسوية للأزمة السورية.

وأكد أن تجاهل إيران "سيعقّد المسألة على أي حال".

وقال الرئيس الروسي "تعاونا مع إيران بخصوص أفغانستان وقضايا أخرى، ومن وجهة نظري لا يجب ربط ذلك بمشاكل البرنامج النووي الإيراني فذلك موضوع منفصل".

وأضاف "كلما شارك عدد اكبر من جيران سورية بتسوية المسألة كلما كان ذلك أفضل. أما تجاهل دعوة إيران فسيؤدي إلى نتائج عكسية كما يقول الدبلوماسيون".

لافروف: المحادثات دون إيران ستكون اقل جدوى

من جانبه، قال وزير خارجيته سيرغي لافروف الذي رافق بوتين في جولته الشرق أوسطية التي شملت إسرائيل والأراضي الفلسطينية وصولا إلى محطته الأخيرة الأردن، للصحافيين "يجب أن تشارك إيران في الاجتماع حول سورية ونعتقد انه من الواجب دعوتها".

وأضاف "نعتقد أن هذا ما يتوجب فعله"، مشيرا إلى انه سيحضر الاجتماع على أي حال لكن "المحادثات دون إيران ستكون اقل جدوى، علينا استغلال هذه الفرصة".

وقال لافروف إنه في حال عدم دعوة إيران فإن "كل هؤلاء الذين يستطيعون التأثير على جميع الأطراف السورية الرئيسية لن يكونوا حاضرين".

وأكد وجود فرصة لدعوة إيران" ملمحا إلى تفاهم بين معظم المنظمين الفاعلين للمؤتمر".

وأشار لافروف إلى انه سيحضر الاجتماع، ولكن في تلك الحالة سنتحدث فقط عن كيفية جمع كل المشاركين الضروريين لاستغلال هذه الفرصة لأنه ليس هناك ضمان بان تتوج بالنجاح".

ويرغب مبعوث الجامعة العربية والأمم المتحدة كوفي انان في عقد اجتماع للقوى العظمى في جنيف في 30 يونيو/ حزيران في محاولة أخيرة للتوصل إلى اتفاق حول خطة للانتقال السياسي في سورية، إلا انه لم يعلن رسميا عنه.

وأعلنت روسيا الثلاثاء موافقتها على المشاركة في الاجتماع فيما لم تعلن الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والصين الدول الأربع الأخرى الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي، ما إذا كانت ستشارك أم لا.

وقال المبعوث الروسي في الأمم المتحدة فيتالي تشوركين الثلاثاء أن لافروف وافق على المشاركة في الاجتماع الذي أمل أن "يعطي زخما قويا للجهود السياسية لإنهاء النزاع في سورية.
XS
SM
MD
LG