Accessibility links

استراتيجية مكافحة الفقر بعد ثلاثة أعوام على إقرارها


بغداد - أياد الملاح

ناقش ناشطون مدنيون ومختصون الأسباب التي أدت الى تلكؤ تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للتخفيف من الفقر.


فبعد ثلاث سنوات مضت على إقرار مجلس الوزراء للاستراتيجية الوطنية للتخفيف من الفقر والتي تهدف إلى تقليل نسبته من 23% إلى 26%، تبنى تحالف نساء الرافدين احدى منظمات المجتمع المدني عقد جلسة نقاشية استضاف فيها مجموعة منظمات المجتمع المدني وخبراء ومسؤولين عن تنفيذ الاستراتيجية.

وترى رئيسة التحالف هناء حمود في حديثها لـ"راديو سوا" أن الاستراتيجية لم تحقق أهدافها حتى الآن.

فيما أشارت عضو اللجنة المشرفة لتنفيذ الاستراتيجية عامرة البلداوي أن التأخر في تخصيص الأموال اللازمة أدى إلى تعطيل العمل بها.

من جهتها لفتت نجلاء علي المديرة التنفيذية للاستراتيجية إلى أن الحكومة نفذت خلال الفترة الماضية العديد من النشاطات التي تضمنتها الاستراتيجية.

فيما شكك مواطنون لـ"راديو سوا" بقدرة الحكومة على تنفيذ التزاماتها للحد من الفقر في العراق.

وتستهدف الاستراتيجية الوطنية للتخفيف من الفقر قطاعات التربية والتعليم والصحة والزراعة والاسكان والتنمية الاجتماعية.
XS
SM
MD
LG