Accessibility links

بانيتا وطنطاوي يؤكدان أهمية العلاقات الإستراتيجية بين البلدين


بانيتا وطنطاوي في لقاء سابق (أرشيف)

بانيتا وطنطاوي في لقاء سابق (أرشيف)

أجرى وزير الدفاع الأميركي ليون بانيتا أمس الأربعاء اتصالا هاتفيا برئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة في مصر المشير حسين طنطاوي تشاورا خلاله حول أهمية العلاقات الإستراتيجية بين مصر والولايات المتحدة، مشددين على أهمية دور مصر كركيزة للسلام والاستقرار الإقليميين.

وجاء في بيان لمساعد وزير الدفاع الأميركي للشؤون العامة جورج ليتل أن بانيتا أشاد بدور المجلس العسكري في دعم ضمان إجراء انتخابات رئاسية حرة ونزيهة في مصر.

في سياق متصل، قالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية فيكتوريا نولاند إن واشنطن تتطلع إلى فرصة لمواصلة التفاعل مع مصر في الفترة المقبلة، مشيرة إلى أن الرئيس المصري المنتخب محمد مرسي بحاجة إلى الانتهاء من تنصيبه أولا وتشكيل حكومته.

وأشارت نولاند إلى أن قرار زيارة مرسي إلى الولايات المتحدة يرجع إلى الجانب المصري والبيت الأبيض، وذلك ردا على سؤال عما إذا كان من المناسب بالنسبة لمرسي أن تكون أول زيارة له خارج مصر بعد تنصيبه إلى الولايات المتحدة.

ونفت نولاند أن تكون مصر على أجندة وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون في جولتها الحالية التي تشمل فنلندا ولاتفيا وروسيا، إضافة إلى سويسرا لحضور اجتماع مجموعة العمل بشأن سورية السبت المقبل.

من جهتها، قالت كلينتون إن الإدارة الأميركية سعيدة حتى الآن بتصريحات الرئيس المصري المنتخب، ‬لكنها ستحتفظ بتقييمها لحكومته حتى تتشكل وتبدأ في عملها‮. ‬

‬وأشادت كلينتون في تصريح صحافي في فنلندا بدور الجيش المصري في تسهيل إجراء انتخابات حرة ونزيهة وذات مصداقية‮. ‬

وأضافت كلينتون أن الولايات المتحدة ستحكم على القيادة الجديدة لمصر بناء على تصرفاتها،‮ ‬ودعتها إلى احترام مبادئ الديموقراطية والتعددية‮.
XS
SM
MD
LG