Accessibility links

الأسبرين لا يقي مرضى السكر من الجلطات


 مبنى شركة باير المنتجة لعقار الاسبرين

مبنى شركة باير المنتجة لعقار الاسبرين

أظهرت دراسة طبية أن العديد من مرضى النوع الثاني من السكر يعانون مما يعرف بمقاومة الجسم للأسبرين وهو ما يعرضهم لعدم الاستفادة من الخواص الطبية الهامة في الحيلولة دون تكون الجلطات.

وأجرى باحثون بالمركز الطبي بمدينة نيويورك الأميركية دراستهم على 142 مريض سكر أظهرت الفحوصات أن نسبة كبيرة منهم تعاني مما يعرف بمقاومة تمثيل الأسبرين في الجسم وذلك لارتفاع معدلات مادة "ديهيدرو-تروبكوسبين-بيتا-2" في البول.

كما توصل الباحثون إلى أن بعض مرضى النوع الثاني من السكر يعانون مقاومة الجسم للاستفادة وتمثيل الأسبرين وهو ما يعنى عدم استفادتهم من الخواص الواقية والمذيبة للجلطات في الأسبرين نظرا لارتفاع مستوى مادة "ديهيدرو -تروبكوسبين-بيتا-2" التي تعوق تمثيل الأسبرين في الجسم.

وكانت دراسات سابقة قد أظهرت أن جرعات منخفضة من الأسبرين تعد من أهم التوصيات الطبية التي تساعد في الوقاية من حدوث الجلطات الخطيرة المتسببة في الإصابة بالسكتة الدماغية والأزمات القلبية في الوقت الذي يوصى فيه مرضى السكر بتناول جرعتين من الأسبرين يوميا.
XS
SM
MD
LG