Accessibility links

logo-print

ستروس كان ينفصل عن زوجته إثر فضائح طالته


دومينيك ستروس كان وزوجته آن سينكلير في نيويورك

دومينيك ستروس كان وزوجته آن سينكلير في نيويورك

قالت مجلة closer الأسبوعية إن المدير السابق لصندوق النقد الدولي دومينيك ستروس كان، المدير السابق لصندوق النقد الدولي وزوجته قد انفصلا بينما تستمر معاركه القانونية في قضية الاعتداء الجنسي في نيويورك وتورطه المزعوم في شبكة دعارة.

وأوضحت المجلة أن آن سينكلر طردت زوجها دومينيك ستروس كان بعد 20 عاما من حياتهما المشتركة من مسكنهما الفخم في وسط العاصمة الفرنسية قبل شهر تقريبا، حيث اضطر للعيش في شقة مستقلة بباريس، ومنذ ذلك الحين يعيش الزوجان منفصلين.

ونقلت مصادر مقربة من ستروس كان أنه في حالة من الكآبة ويشعر بالإحباط وانقباض النفس.
وتزوج الاثنان منذ 20 عاما وكانت سينكلير صحافية تلفزيونية شهيرة عندما تعرفت على وزير المالية الأسبق وساندته عندما اتهم في مايو/ أيار 2011 بمحاولة اغتصاب خادمة فندق في نيويورك.

وأجبرت الفضيحة ستروس كان على إنهاء مسيرته الدولية في صندوق النقد الدولي وأطاحت بآماله في الترشح لرئاسة فرنسا‭‭ ‬‬في الانتخابات التي فاز فيها الرئيس الفرنسي الحالي فرانسوا هولاند.

يذكر أن دومينيك ستروس كان يواجه فضيحة أخرى، حيث اتهم في مارس/آذار من العام الحالي بالمشاركة في تنظيم حفلات جنسية في فندق "كارلتون" بمدينة ليل الفرنسية ومدن فرنسية أخرى. وفي حال إدانته بالضلوع في شبكة دعارة فإنه يواجه عقوبة بالسجن 20 عاما وفقا للقوانين الفرنسية.
XS
SM
MD
LG