Accessibility links

ميركل تدافع عن المساعدات المالية غير المشروطة لإسبانيا وايطاليا


المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل

المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل

دافعت المستشارة الألمانية آنغيلا ميركل عن التنازلات التي قُدمت إلى إسبانيا وإيطاليا في قمة الاتحاد الأوروبي الجمعة، وذلك في معرض ردها على انتقادات وسائل الإعلام الألمانية لها التي وصفتها "بالمهزومة".

وتضمنت هذه الإجراءات السماح بتحويل حزمة الإنقاذ المالية الأوروبية مباشرة إلى بنوك الدولتين، من دون اشتراط سياسة تقشفية على الحكومتين في روما ومدريد.

وقالت ميركل في حديث للصحافيين في بروكسيل إن "آلية الاستقرار الأوروبية لن تُمس، كل ما في الأمر أن الأموال تذهب مباشرة إلى البنوك وهذا أمر يمكن للمرء قبوله، إذا كان لديه وكالة مراقبة موثوقة، وهنا فإن ثقتي بالبنك المركزي الأوروبي كبيرة".

من جهته، رحب رئيس الحكومة البريطانية ديفد كاميرون بنتائج الاجتماعات.

وقال "خارج العملة الموحدة، أريد من بنك إنجلترا أن ينظم بنوك بريطانيا، نعم ينبغي أن نقف بجانب بنوكنا، لكنني لا أريد لدافعي الضرائب البريطانيين أن يضمنوا بنوك منطقة اليورو أو بنوك إسبانيا أو اليونان، أنا واثق الآن من أننا ماضون قدما في تحقيق هذه الأهداف وأن جزءا تاما من اتفاق النمو قد أ ُنجز".

بدوره، رحب البيت الأبيض الجمعة بالاتفاق الذي يقضي بضخ 120 مليار يورو للنهوض بالاقتصاد الأوروبي، وقال المتحدث باسمه جاي كارني إن من مصلحة الولايات المتحدة أن تتمكن أوروبا من التصدي لهذه الأزمة.
XS
SM
MD
LG