Accessibility links

جهود حكومية لجعل العراق واحدا من أكبر مصدري النفط في المنطقة


العراق احتل المركز الثاني بعد السعودية في حجم الصادرات بين دول أوبك المصدرة للنفط الخام

العراق احتل المركز الثاني بعد السعودية في حجم الصادرات بين دول أوبك المصدرة للنفط الخام

بغداد-صلاح النصراوي

تبذل وزارة النفط جهودا حثيثة لجعل العراق واحدا من أكبر مصدري النفط في المنطقة خلال العقد المقبل، في وقت يؤكد فيه خبراء مختصون صعوبة تحقيق ذلك بسبب افتقار العراق للبنى التحتية اللازمة.

ووعدت وزارة النفط والجهات المسؤولة عن القطاع النفطي في الحكومة برفع سقف الإنتاج النفطي إلى نحو 12 مليون برميل في اليوم الواحد بحلول عام 2017 إثر تعاقد الوزارة مع عدد من الشركات الأجنبية لتطوير الحقول النفطية في جولتي التراخيص الأولى والثانية، اللتين نظمتهما الوزارة.

وقال المتحدث باسم وزارة النفط عاصم جهاد في تصريح لـ"راديو سوا" إن العراق اتخذ الخطوات الصحيحة في مجال رفع سقف الإنتاج النفطي.

لكن الخبير النفطي والوزير الأسبق لوزارة النفط إبراهيم بحر العلوم اعتبر أن طموح الوزارة برفع سقف إنتاجها إلى 12 مليون برميل "مثاليا" بسبب عدم توفر العراق على بنية تحتية تتيح له تحقيق هذا الهدف.

ولفت بحر العلوم إلى المعوقات السياسية والفنية التي تعترض رفع الإنتاج النفطي إلى المستويات التي تطمح إليها وزارة النفط.

وكان العراق قد تمكن في الأشهر الأخيرة من تجاوز مشكلة التصدير من خلال إنشاء منصات عائمة في شط العرب، إلا أن الإشكاليات السياسية لا تزال قائمة بين الحكومة المركزية وحكومة إقليم كردستان والتي باتت أحد الأسباب الرئيسة للأزمة السياسية التي تعيشها البلاد.

XS
SM
MD
LG