Accessibility links

بدء محاكمة 205 معارضين أكراد في تركيا‏


متمردون من حزب العمال الكردستاني - ارشيفية

متمردون من حزب العمال الكردستاني - ارشيفية

بدأت تركيا يوم الاثنين محاكمة 205 من المعارضين الأكراد بتهمة الانتماء إلى حزب العمال الكردستاني، في ظل توتر ساد أولى جلسات المحاكمة بعد أن رفض العديد من المتهمين التحدث بلغة غير الكردية.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول عن محامي الدفاع محمد أمين اكتار قوله إنهم "يتكلمون الكردية لأنهم أكراد. ولا يمكنكم اعتبارها لغة غير معروفة لأن 20 مليون نسمة ينطقون بها".

ومن بين المتهمين العديد من أعضاء حزب السلم والديمقراطية، ابرز فصيل كردي سياسي، وأيضا أستاذة جامعية معروفة تدعى بشرى أرسنلي والناشر رجب زرق اوغلو.

ويطالب قرار الاتهام بعقوبة السجن 15 سنة بحق أرسنلي الموقوفة منذ ثمانية أشهر كونها "مسؤولة في منظمة إرهابية"، في حين قد يتعرض زرق اوغلو الذي أطلق سراحه في ابريل/ نيسان، للسجن 10 سنوات "لتقديم مساعدة متعمدة لمنظمة إرهابية".

وبحسب السلطات التركية يرغب اتحاد المجموعات الكردية أن يحل مكان الدولة التركية في البلدات المحلية في المحافظات التي تضم غالبية سكان من الأكراد في جنوب شرق الأناضول من خلال إنشاء هيئة إدارية موازية للمؤسسات الرسمية.

وتأتى محاكمة اسطنبول في إطار حملة واسعة لتفكيك الشبكة المفترضة لاتحاد المجموعات الكردية أدت إلى اعتقال مئات المعارضين الأكراد.

وكانت محاكمة أولى لأعضاء في اتحاد المجموعات الكردية بدأت في أكتوبر/ تشرين الأول 2010 في ديار بكر جنوب شرق تركيا حيث الغالبية الكردية.
XS
SM
MD
LG