Accessibility links

شطب السعودي سعد الفقيه عن لائحة الأمم المتحدة السوداء


السفير الألماني لدى الأمم المتحدة بيتر فيتيغ

السفير الألماني لدى الأمم المتحدة بيتر فيتيغ

أكد مبعوث ألمانيا لدى الأمم المتحدة بيتر فيتيغ أمس الاثنين أن لجنة تابعة لمجلس الأمن الدولي رفعت اسم المعارض السعودي سعد الفقيه ومجموعته المعروفة بالحركة الإسلامية للإصلاح من قائمة الأمم المتحدة للعقوبات الخاصة بالقاعدة.

وقال دبلوماسيون في الأمم المتحدة إن السعودية اعترضت بقوة على شطبه من اللائحة.

ومن لندن، قال الفقيه إنه خاض معركة شاقة لحذف اسمه من القائمة، مشيرا إلى أن ما حدث في السنوات الثماني الأخيرة هو أن ناشطا بريئا مسالما يعمل في إطار القانون كان ضحية مؤامرة لطغاة في الخليج تدعمهم قوى عظمى، على حد تعبيره.

ولطالما أصر الفقيه على أنه هو ومجموعته ملتزمون بالسلام وهو ممن يجاهرون بانتقاد القيادة السعودية.

يشار إلى أن اسم الفقيه لا يزال مدرجا على اللائحة السوداء لوزارة الخزانة الأميركية منذ 2004.

في هذا الإطار، سلمت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية فيكتوريا نولاند بأن لجنة العقوبات التابعة للأمم المتحدة عجزت عن التوصل لإجماع بشأن الإبقاء على اسم الفقيه في القائمة ورفعته رغم المخاوف الأميركية.

وقالت "حدث هذا في إطار للأمم المتحدة إلا أننا لم نغير وجهة نظرنا بشأنه. لدينا بعض مصادر القلق بشأن رفع اسمه من القائمة".

وسعد الفقيه هو أستاذ الطب السابق في السعودية، وكان مدرجا على لائحة من 252 شخصا و69 مجموعة واردة على لائحة عقوبات الأمم المتحدة. ولهذا السبب كان عرضة لتجميد أرصدته وحظر السفر.
XS
SM
MD
LG