Accessibility links

logo-print

دلائل أقوى على وجود جسيّم بوزون هيغز


المختبر الأوروبي لفيزياء الجسيّمات

المختبر الأوروبي لفيزياء الجسيّمات

أعلن علماء الفيزياء في معمل فيرمي القومي للمعجلات أنهم رصدوا أقوى أدلة حتى الآن على وجود جسيّم بوزون هيغز دون الذري في بقايا تصادم جسيّمات في معجل الجزيئات المسمى تيفاترون قرب شيكاغو.

إلا أن الأمر يتطلب مزيدا من الأدلة على ما يعرف نظريا باسم بوزون هيغز وهو جسيّم افتراضي قال عالم الفيزياء الاسكتلندي بيتر هيغز قبل ثلاثة عقود من الزمن أنه يساعد على التحام المكونات الأولية للمادة ويعطيها تماسكها وكتلتها.

ولأن نفس المواد الناتجة من تريليونات التصادمات بين شعاعين من البروتونات التي تشير إلى وجود جسيّمات بوزون هيغز يمكن أن تنتج أيضا من جسيّمات دون ذرية أخرى فإن العلماء لا يمكنهم الجزم بصورة قاطعة الآن بوجود هذه الجسيّمات.

ومن المقرر أن يعلن علماء الفيزياء في المنظمة الأوروبية للأبحاث النووية (سيرن) والمختبر الأوروبي لفيزياء الجسيّمات المترامي الأطراف في منطقة الحدود السويسرية الفرنسية المشتركة أحدث اكتشافاتهم بخصوص بوزون هيغز.

ويضم سيرن أقوى معجل للجسيّمات في العالم هو مصادم الهدرونات الكبير، ومصادم الهدرونات الكبير هو مجمع ضخم من المغناطيسات الحلقية العملاقة والأجهزة الالكترونية المعقدة والحاسبات وتكلف إنشاؤه 10 مليارات دولار ويصل عمره الافتراضي إلى 20 عاما.
XS
SM
MD
LG