Accessibility links

يحتفل الأميركيون اليوم الأربعاء في جميع أنحاء الولايات الأميركية بالذكرى الـ 236 لإعلان استقلال بلادهم عن الحكم البريطاني.

وكما في كل عام يطلق الأميركيون في ذكرى يوم الاستقلال، الألعاب النارية ويقومون بالمسيرات والاستعراضات في كل الولايات وتنظيم المعارض والرحلات والحفلات الموسيقية وغيرها من النشاطات العلنية أو الخاصة التي تحيي تاريخ وتقاليد الولايات المتحدة.

وسوف يتجمع مئات آلاف من الأميركيين حول المركز الوطني وسط العاصمة واشنطن لحضور عروض موسيقية وأخرى للألعاب النارية.

ويقيم الرئيس باراك أوباما حفلا في البيت الأبيض هو الرابع من نوعه لتحية أفراد الجيش الأميركي يتضمن عرضا موسيقيا من فرقة البحرية الأميركية.

ومن المقرر إقامة احتفالات في هذه العطلة الرسمية بعروض الألعاب النارية عبر ساحات "القتال المقدس" لحرب عام 1812 والحرب الأهلية الأميركية في القرن الـ19.

وقد حظر العديد من المحليات في ولاية كولورادو بالغرب الأميركي، عروض الألعاب النارية هذا العام، بعد أسابيع من الطقس الجاف والحرائق الكبيرة، كما تم إلغاء عدد من العروض الأخرى بعد أن وصلت درجات الحرارة إلى ما يزيد عن المائة درجة فهرنهايت والعواصف القوية التي اجتاحت منطقة كبيرة في الغرب الأوسط ووسط الأطلسي أواخر الأسبوع الماضي .

ويعتبر إعلان الاستقلال الذي صاغه توماس جيفرسون في يونيو/حزيران 1776 أعلى رمز للحرية في أميركا، وقد أقر الكونغرس الأميركي هذه الوثيقة بعد أربعة أسابيع من صياغتها في الرابع من يوليو/تموز من العام نفسه.
XS
SM
MD
LG