Accessibility links

logo-print

السلطات اليمنية تعلن القبض على خلية للقاعدة قرب منزل الرئيس هادي


دورية عسكرية في جنوب اليمن

دورية عسكرية في جنوب اليمن

أعلنت السلطات اليمنية الأربعاء القبض على خلية لتنظيم القاعدة في منطقة السنينة القريبة من منزل الرئيس عبد ربه منصور هادي متورطة بمقتل مسؤول أمني في المخابرات اليمنية الاثنين الماضي.

يأتي ذلك بعد مقتل صالح المصطفى رئيس قسم شرطة مذبح بعد تفجير سيارته بعبوة ناسفة أمام منزله بصنعاء بالقرب من منزل الرئيس هادي.

وقال المحلل السياسي اليمني محمد الغـُبّاري إن تنظيم القاعدة بعد الحملة العسكرية التي تساندها اللجان الشعبية قد غيّر من أسلوبه في المواجهة وأضاف لـ"راديو سوا": "ما حصل منذ يومين عندما تم اغتيال ضابط في المخابرات في الحي الذي يسكن به الرئيس عبد ربه منصور هادي والمحاولة الفاشلة أيضا اليوم لاغتيال ضابط أمن آخر، كل ذلك يؤكد على أن التنظيم قد عاد إلى هذا النهج وأن المعركة مع التنظيم لم تكن سهلة وبسيطة ولكنها قد تمتد وتحتاج لمزيد من الوقت، خصوصا وأنه كلما تم تضييق الخناق على تنظيم القاعدة في المناطق التي كان يسيطر عليها أو في المناطق النائية والقبلية كلما لجأ إلى استخدام مثل هذه العمليات خصوصا في المدن الرئيسية داخل البلاد".

وتوقع الغـُبّاري انزلاق البلاد إلى الحرب الأهلية نتيجة تفشي حالة الفقر بشكل كبير، وأضاف لـ"راديو سوا": "اليمن يمكن أن يتحول وأن ينجر إلى حرب أهلية وصراع داخلي يؤدي إلى تفتت وتجزؤ هذا البلد ومن ثم تحويله إلى مرتع خصب لعناصر تنظيم القاعدة التي استطاعت ومن خلال الرؤية الدينية التي يطرحها أن تستقبل الكثير من الشباب العاطلين عن العمل".
XS
SM
MD
LG