Accessibility links

مؤتمر طوكيو يقر مساعدات بقيمة 16 مليار دولار لأفغانستان


وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون تتحدث أمام مؤتمر أفغانستان

وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون تتحدث أمام مؤتمر أفغانستان

قررت أكثر من 80 دولة ومنظمة دولية يوم الأحد خلال اجتماع في طوكيو لدعم أفغانستان منح مساعدات مدنية لهذا البلد بقيمة إجمالية قدرها 16 مليار دولار بحلول عام 2015 والاستمرار في تمويله حتى عام 2017 على الأقل.

وقال المشاركون في "إعلان طوكيو" الذي تم تبنيه في ختام مؤتمر دام يوما واحدا إنه "للعقد الأول من التغيير بين عامي 2015 و2024 تعهد المجتمع الدولي بمنح أكثر من 16 مليار دولار بحلول 2015 والاستمرار في تقديم الدعم حتى 2017 بمستوى مماثل أو قريب من المساعدات التي خصصت في العقد الماضي" لأفغانستان.

ومن شأن هذه الأموال أن تسمح لأفغانستان بأن تتحمل بشكل أفضل الصعوبات الناجمة عن انسحاب قوات حلف شمال الأطلسي المقرر في نهاية عام 2014، يضاف إلى ذلك 4,1 مليار دولار سنويا وعد بتقديمها للشق الأمني خلال مؤتمر سابق عقد في شيكاغو.

وأرفقت هذه التعهدات الجديدة بشروط صارمة على الأفغان احترامها خلال تنظيم انتخابات شفافة وديموقراطية في عام 2014 وتقديم ضمانات باحترام حقوق الإنسان والمرأة ومكافحة الفساد المتأصل في إداراتها.

وأضافت الأطراف في البيان "للتحقق من التقدم المحرز قررت الحكومة الأفغانية والمجتمع الدولي وضع آلية متابعة لتقييم احترام التعهدات المتبادلة، ولهذه الغاية ستنظم اجتماعات متابعة على مستوى وزاري كل عامين".

وجاء في البيان أن "المشاركين جددوا تصميمهم على محاربة الإرهاب والتطرف بمختلف أشكاله وعدم السماح بتحول أفغانستان مجددا إلى معقل للإرهاب الدولي".

وأنفقت عشرات مليارات الدولارات من المساعدات المدنية منذ 10 سنوات لدعم أفغانستان التي ما زالت تواجه تمرد حركة طالبان.

وتريد الجهات المانحة تفادي انهيار الاقتصاد الهش أصلا في أفغانستان لدى انسحاب قوات حلف الأطلسي وتسليم المهمة الأمنية للأفغان، بسبب عدم توفر الأموال من الخارج ما قد يزعزع النظام القائم.

XS
SM
MD
LG